ما أنت إن قرما تميم تساويا

ديوان الفرزدق

ما أَنتَ إِن قَرما تَميمٍ تَساوَيا

أَخا التَيمِ إِلّا كَالشَظِيَّةِ في العَظمِ

وَلَو كُنتَ مَولى العِزِّ أَو في ظِلالِهِ

ظَلَمتَ وَلَكِن لا يَدَي لَكَ بِالظُلمِ

نشرت في ديوان الفرزدق، شعراء العصر الأموي، قصائد

قد يعجبك أيضاً

لنا عدد يربي على عدد الحصى

لَنا عَدَدٌ يُربي عَلى عَدَدُ الحَصى وَيُضعِفُ أَضعافاً كَثيراً عَذيرُها وَما حُمِّلَت أَضغانُنا مِن قَبيلَةٍ فَتَحمِلَ ما يُلقى عَلَيها ظُهورُها إِذا ما اِلتَقى الأَحياءُ ثُمَّ…

وما أصابت تميم إذ تفاخرنا

وَما أَصابَت تَميمٌ إِذ تُفاخِرُنا إِلّا العَناءَ وَإِلّا الحينَ وَالعَبَثا قَومي أَباروا تَميماً حَولَ رَبِّهِمِ يَومَ الكُلابِ وَقَومي أَوثَقوا شَبَثا نشرت في ديوان الأخطل، شعراء…

أصبحت مولى ذي الجلال وبعضهم

أَصبَحتَ مَولى ذي الجَلالِ وَبَعضُهُم مَولى العُرَيبِ فَجُد بِفَضلِكَ وَاِفخَرِ مَولاكَ أَكرَمُ مِن تَميمٍ كُلِّها أَهلِ الفَعالِ وَمِن قُرَيشِ المَعشَرِ فَاِرجَع إِلى مَولاكَ غَيرَ مُدافَعٍ…

تعليقات