لي كاتب يمحو السطور وينسخ

ديوان عبد الغني النابلسي
شارك هذه القصيدة

لي كاتب يمحو السطور وينسخُ

وتراه يحكم ما أراد وينسخُ

قرب له ما إن يزيل كماله

بعد وإن ميل أزيل وفرسخ

هو ذا وهذا في الظهور وهذه

جبل إذا اختلج المحقق يرسخ

خرف تركب في البسيط وإنه

أبدا بأرواح المحبة ينفخ

نور له السبع الكواكب أعين

والأرض أم والحكيم له أخ

Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في ديوان عبد الغني النابلسي، شعراء العصر العثماني، قصائد
تابع عالم الأدب على الشبكات الاجتماعية
عبد الغني النابلسي

عبد الغني النابلسي

عبد الغني بن إسماعيل بن عبد الغني النابلسي الدمشقي الحنفي (1050 هـ - 1143 هـ / 1641 - 1731م) شاعر سوري وعالم بالدين والأدب ورحالة مكثر من التصنيف. ولد ونشأ وتصوف في دمشق. قضى سبع سنوات من عمره في دراسة كتابات "التجارب الروحيّة" لِفُقهاء الصوفية.

قصائد ودواوين شعر قد تعجبك أيضاً:

ديوان ابن الرومي
ابن الرومي

نبكي الشباب لحاجات النساء ولي

نبكي الشبابَ لحاجاتِ النساءِ ولي فيه مآربُ أخرى سوفَ أبكيها أبكي الشبابَ لرَوْقٍ كان يُعجبني منه إذا عاينتْ عيْني مرائيها ما كان أعظم عندي قدرَ

ديوان أبو العلاء المعري
أبو العلاء المعري

إذا سخطت روح الفتى فليقل لها

إِذا سَخِطَت رُوحُ الفَتى فَلِيَقُل لَها لَعَمرُكِ ما وُفِّقتِ أَن تَسكُني الجِسما فَإِن هِيَ قالَت ما عَلِمتُ فَرُبُّها مِنَ المَوتِ يُعطيها لِأَدوائِها حَسما Recommend0 هل

عبد الله بن المعتز

طافت علينا بماء المزن والراح

طافَت عَلَينا بِماءِ المُزنِ وَالراحِ مَعشوقَةٌ مَزَجَت راحاً بِأَرواحِ مَخلوقَةٌ بِنَعيمٍ كُلُّها بِدَعٌ كَأَنَّ وَجنَتَها باقاتُ تُفّاحُ Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في ديوان ابن المعتز، شعراء

اخترنا لك هذه مجموعة من الاقتباسات الشعرية الملهمة:

شعر ابن الرومي - ولا تحسبن الحزن يبقى فإنه

شعر ابن الرومي – ولا تحسبن الحزن يبقى فإنه

ولا تحسَبنَّ الحُزنَ يَبقَى فإنَّهُ شِهابُ حَرقٍ، واقدٌ ثُمَّ خامدُ ستألَفُ فِقدانَ الَّذي قدْ فقدتَهُ كإلْفِكَ وِجْدان الَّذي أنتَ وَاجِدُ علَى أنَّه لابُدَّ مِن لذْع

لا يمكن حفظ اشتراكك. حاول مرة اخرى.
لقد تم اشتراكك بنجاح.

اشترك في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

كن متابعاً أولاً بأول، خطوة بسيطة لتصلك شروحات وقصائد بشكل اسبوعي

تعليقات

الاعضاء النشطين مؤخراً