ديوان ابن نباتة المصري
شارك هذه القصيدة

لي في ندى و محاسن

خبرٌ يلذُّ و يستطاب

فأنا و راحة مالِكي

كالبحرِ يمطره السَّحاب

Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في ديوان ابن نباته المصري، شعراء العصر المملوكي، قصائد
تابع عالم الأدب على الشبكات الاجتماعية
ابن نباتة

ابن نباتة

ابن نباتة: شاعر، وكاتب، وأديب، ويرجع أصله إلى ميافارقين، ومولده ووفاته في مدينة القاهرة، كان شاعراً ناظماً لهُ ديوان شعر كبير مرتب حسب الحروف الهجائية وأشهر قصيدة لهُ بعنوان (سوق الرقيق) ولهُ العديد من الكتب.

قصائد ودواوين شعر قد تعجبك أيضاً:

ديوان بهاء الدين زهير
بهاء الدين زهير

وركب كالنجوم على نجوم

وَرَكبٍ كَالنُجومِ عَلى نُجومٍ مَرَقنَ مِنَ الفَلاةِ بِهِم مُروقا سَرَينَ بِهِم كَأَنَّهُم نَشاوى عَلى الأَكوارِ قَد شَرِبوا رَحيقا وَضَوءُ الفَجرِ مِثلُ النَهرِ جارٍ تَرى بَدرَ

ديوان الأمير الصنعاني
محمد بن إسماعيل الصنعاني

إن ناب خطب أو عرا حادث

إن ناب خطب أو عرا حادث فنم قريراً غير محزون وناد مولاك الذي أمره يكون بين الكاف والنون هل غير رب العرش سبحانه أخرج ذا

ديوان مروان بن أبي حفصة
مروان بن أبي حفصة

يا من بمطلع شمس ثم مغربها

يا مَن بِمَطلَعِ شَمسِ ثُمَّ مَغرِبِها إِنَّ السَخاءَ عَلَيكُم غَيرُ مَردودِ قُل لِلعُفاةِ أَريحوا العيسَ مِن طَلَبٍ ما بَعدَ مَعنٍ حَليفِ الجودِ مِن جودِ قُل

اخترنا لك هذه مجموعة من الاقتباسات الشعرية الملهمة:

شعر النابغة الذبياني - سقط النصيف ولم ترد إسقاطه

شعر النابغة الذبياني – سقط النصيف ولم ترد إسقاطه

سَقَطَ النَصيفُ وَلَم تُرِد إِسقاطَهُ :: فَتَناوَلَتهُ وَاِتَّقَتنا بِاليَدِ بِمُخَضَّبٍ رَخصٍ كَأَنَّ بَنانَهُ :: عَنَمٌ يَكادُ مِنَ اللَطافَةِ يُعقَدِ – النابغة الذبياني النصيف: نصف الثوب يعلّق

لا يمكن حفظ اشتراكك. حاول مرة اخرى.
لقد تم اشتراكك بنجاح.

اشترك في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

كن متابعاً أولاً بأول، خطوة بسيطة لتصلك شروحات وقصائد بشكل اسبوعي

تعليقات

الاعضاء النشطين مؤخراً