لنا حصون من الخطي عالية

ديوان عمرو بن كلثوم
شارك هذه القصيدة

لَنا حُصونٌ مِنَ الخَطِّيِّ عالِيَةٌ

فيها جَداوِلُ مِن أَسيافِنا البُترِ

فَمَن بَنى مَدَراً مِن خَوفِ حادِثَةٍ

فَإِنَّ أَسيافَنا تُغني عَنِ المَدَرِ

Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في ديوان عمرو بن كلثوم، شعراء العصر الجاهلي، قصائد
تابع عالم الأدب على الشبكات الاجتماعية
عمرو بن كلثوم

عمرو بن كلثوم

عمرو بن كلثوم التغلبي، أبو الأسود (توفي 39 ق.هـ/584م)، وهو شاعر جاهلي مجيد من أصحاب المعلقات، من الطبقة الأولى، ولد في شمال الجزيرة العربية في بلاد ربيعة وتجوّل فيها وفي الشام والعراق. أشهر شعره معلقته التي مطلعها "ألا هبي بصحنك فأصبحينا"

قصائد ودواوين شعر قد تعجبك أيضاً:

عبد الله بن المعتز

يقولون لي والبعد بيني وبينها

يَقولونَ لي وَالبُعدُ بَيني وَبَينَها نَأَت عَنكَ شَرٌّ وَاِنطَوى سَبَبُ القُربِ فَقُلتُ لَهُم وَالسِرُّ يُظهِرُهُ البُكا لَئِن فارَقَت عَيني لَقَد سَكَنَت قَلبي Recommend0 هل أعجبك؟نشرت

ديوان الطغرائي
الطغرائي

لجلال قدرك تخضع الأقدار

لجلالِ قدرِكَ تخضعُ الأقدارُ وبيُمْنِ جَدِّكَ يحكمُ المِقْدارُ والدهرُ كيف أمرتَهُ لك طَيِّعٌ واللّهُ حيثُ حللتَهُ لك جارُ ولك البسيطةُ حيثُ مدَّ غِطاءَهُ ليلٌ وما

المكزون السنجاري

تغربت عن أهلي إليكم فكنتم

تَغَرَّبتُ عَن أَهلي إِلَيكُم فَكُنتُم أَوَدَّ وَأَحنى مِن أَودِّ عَشيرَتي وَكانَت لِقَلبي لَوعَةٌ بِهَواكُمُ وَبِتُّم فَصارَت لَوعَةٌ فَوقَ لَوعَتي وَلَم أَفقِدِ الأَوطانَ حَتّى رَحَلتُم وَدَجتُم

اخترنا لك هذه مجموعة من الاقتباسات الشعرية الملهمة:

إذا المرء لم يحتل وقد جد جده – تأبط شراً

إِذا المَرءُ لَم يَحتَل وَقَد جَدَّ جَدُّهُ أَضاعَ وَقاسى أَمرُهُ وَهوَ مُدبِرُ وَلاكِن أَخو الحَزمِ الَّذي لَيسَ نازِلاً بِهِ الخطبُ إِلّا وَهوَ لِلأَمرِ مُبصِرُ —

لا يمكن حفظ اشتراكك. حاول مرة اخرى.
لقد تم اشتراكك بنجاح.

اشترك في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

كن متابعاً أولاً بأول، خطوة بسيطة لتصلك شروحات وقصائد بشكل اسبوعي

تعليقات

الاعضاء النشطين مؤخراً