لما اعتدى لولو سقوه طلا

لما اعتدى لولو سقوه طلا - عالم الأدب

لما اعتدى لولو سقَوْهُ طلا

كاسِ العذابِ علقمَ المشروبِ

وبالسياطِ ثقَّبوا جلدَهُ

تباً لهُ مِنْ لؤلؤٍ مثقوبِ

Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في ديوان ابن الوردي، شعراء العصر المملوكي، قصائد

قد يعجبك أيضاً

شاقتك من قتلة أطلالها

شاقَتكَ مِن قَتلَةَ أَطلالُها بِالشِطِّ فَالوِترِ إِلى حاجِرِ فَرُكنِ مِهراسٍ إِلى مارِدِ فَقاعِ مَنفوحَةَ ذي الحائِرِ دارٌ لَها غَيَّرَ آياتِها كُلُّ مُلِثٍّ صَوبُهُ زاخِرِ وَقَد…

جاء المسيح من الإله رسولا

جاءَ المَسِيحُ مِنَ الإلهِ رَسُولا فأبَى أَقَلُّ العالَمِينَ عُقُولا قَوْمٌ رَأَوْا بَشَرَاً كريماً فادَّعَوْا مِنْ جَهْلِهِمْ للَّهِ فيهِ حُلولا وَعِصَابَةٌ ما صَدَّقَتهُ وَأَكثَرَت بالإِفكِ والبُهْتانِ…

تعليقات