لك الله من قلب على الحب ما صحا

ديوان لسان الدين بن الخطيب
شارك هذه القصيدة

لكَ اللهُ من قَلْبٍ على الحُبِّ ما صَحا

وجَفْنٍ وشَى بالسِّرِّ منّي وأفْصَحا

رَوى عنْهُ خَدّي مُسْنِداً ومُسَلْسِلاً

حَديثَ دُموعِ العيْنِ حتّى تجرّحا

Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في ديوان لسان الدين بن الخطيب، شعراء العصر الأندلسي، قصائد
تابع عالم الأدب على الشبكات الاجتماعية
لسان الدين بن الخطيب

لسان الدين بن الخطيب

محمد بن عبد الله بن سعيد بن عبد الله بن سعيد بن علي بن أحمد السّلماني الخطيب و يكنى أبا عبد الله، هو شاعر وكاتب وفقيه مالكي ومؤرخ وفيلسوف وطبيب وسياسي من الأندلس

قصائد ودواوين شعر قد تعجبك أيضاً:

ديوان البحتري
البحتري

ياعلي بل يا أبا الحسن المالك

ياعَلِيٌّ بَل يا أَبا الحَسَنِ الما لِكَ رِقَّ الظَريفَةِ الحَسناءِ إِتَّقِ اللَهَ أَنتَ شاعِرُ قَيسٍ لا تَكُن وَصمَةً عَلى الشُعَراءِ إِنَّ إِخوانَكَ المُقيمينَ بِالأَمـ ـسِ

ديوان عبد الغني النابلسي
عبد الغني النابلسي

ما له عندك كنه

ما له عندك كُنْهُ فتحققْهُ وكنْ هُوْ أيها الغائب فيه لمتى تعرض عنه أنت غيب وهو غيب لك تأتي أنت منه وتيقظ أيها الغا فل

ديوان الفرزدق
الفرزدق

عجبت لحادينا المقحم سيره

عَجِبتُ لِحادينا المُقَحِّمِ سَيرُهُ بِنا مُزحِفاتٍ مِن كِلالٍ وَظُلَّعا لِيُدنينَنا مِمَّن إِلَينا لِقاؤُهُ حَبيبٌ وَمِن دارٍ أَرَدنا لِتَجمَعا وَلَو نَعلَمُ العِلمَ الَّذي مِن أَمامِنا لَكَرَّ

اخترنا لك هذه مجموعة من الاقتباسات الشعرية الملهمة:

شعر فاروق جويدة - رحل الرفاق

شعر فاروق جويدة – رحل الرفاق

وتلعثمت شفتاي قلت لعلني أخطأت.. في الليل الطريق وسمعتُ صوتَ الليلِ يَسرى.. في شجنْ: قدماكَ خاصمتا الطريقْ رحل الرفاقُ أيا صديقي من زمنْ — فاروق

ما بال عيني لا تجف دموعها - أبو ذؤيب الهذلي

ما بال عيني لا تجف دموعها – أبو ذؤيب الهذلي

ما بالُ عَيني لا تَجِفُّ دُموعُها كَثيرٌ تَشَكّيها قَليلٌ هُجوعُها أُصيبَت بِقَتلى آلِ عَمرٍ وَنَوفَلٍ وَبَعجَةَ فَاِختَلَّت وَراثَ رُجوعُها — أبو ذؤيب الهذلي Recommend0 هل

لا يمكن حفظ اشتراكك. حاول مرة اخرى.
لقد تم اشتراكك بنجاح.

اشترك في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

كن متابعاً أولاً بأول، خطوة بسيطة لتصلك شروحات وقصائد بشكل اسبوعي

تعليقات

الاعضاء النشطين مؤخراً