لقد غفلت صروف الدهر عني

لقد غفلت صروف الدهر عني - عالم الأدب

لقد غفلَتْ صروفُ الدهر عني

وبتُّ منَ الحوادثِ في أمانِ

وكدتُ أنالُ في الشرفِ الثريا

وها أنا في الترابِ كما تراني

Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في ديوان ابن الوردي، شعراء العصر المملوكي، قصائد

قد يعجبك أيضاً

جدارية لمحمود درويش

هذا هُوَ اسمُكَ / قالتِ امرأةٌ ، وغابتْ في المَمَرِّ اللولبيِّ… أرى السماءَ هُنَاكَ في مُتَناوَلِ الأَيدي . ويحملُني جناحُ حمامةٍ بيضاءَ صَوْبَ طُفُولَةٍ أَخرى…

تعليقات