لقد سنحت لي فكرة بارحية

ديوان أبو العلاء المعري

لَقَد سَنَحَت لي فِكرَةٌ بارِحِيَّةٌ

وَما زادَني إِلّا اِعتِباراً سُنوحُها

بِرَبَّةِ طَوقٍ ما أَقَلَّ جَناحُها

جَناحاً وَفي خُضرِ الغُصونِ جُنوحُها

وَهاجَ حُمَيّاها أَصيلٌ مُذَكِّرٌ

تُغَنّيهِ شَجواً أَو غَداةٌ تَنوحُها

وَتِلكَ لَعَمري شيمَةٌ أَوَّليَّةٌ

تَوارَثَها شيثُ الحَمامِ وَنوحُها

نشرت في ديوان أبو العلاء المعري، شعراء العصر العباسي، قصائد

قد يعجبك أيضاً

تعليقات