لخالد زوجة مكرعة

ديوان ابن الرومي

لخالدٍ زوجةٌ مكرَّعةٌ

تكريعُها في البلاد مشهورُ

يعيش من طبلها ومن حِرها

فبيته القَلْطبان معمور

يلومه الناس أنْ تزوجَها

والشيخُ لو يعلمون معذور

لولا استُها جاعت استه أبداً

وعاش ما عاش وهو مضرور

دعُوه يمتار من فياشِلها

بعلة الطفل تشبع الظير

Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في ديوان ابن الرومي، شعراء العصر العباسي، قصائد

قد يعجبك أيضاً

بديع الزمان الهمذاني – المقامة المضيرية

”” حَدَّثَنا عِيسَى بْنُ هِشامٍ قَالَ: كُنْتُ بِالبَصْرَةِ، وَمَعِي أَبُو الفَتْحِ الإِسْكَنْدَرِيُّ رَجُلُ الفَصَاحَةِ يَدْعُوهَا فَتُجِيبُهُ، وَالبَلاغَةِ يَأَمُرُهَا فَتُطِيعُهُ، وَحَضَرْنَا مَعْهُ دَعْوَةَ بَعْضِ التُّجَّارِ، فَقُدِمَتْ…

تعليقات