لا طرقتك الخطوب والعلل

ديوان ابن معصوم

لا طرقتكَ الخطوبُ والعِلَلُ

ولا اِعتراكَ الفتورُ والكسلُ

حاشاك من عِلَّةٍ ومن كسلٍ

ما اِعتلَّ إلّا الرَجاءُ والأملُ

يا ماجِداً بالفَخارِ متَّسِماً

دانت له الشامخات والقُلَلُ

وَلاح نجمُ الهُدى بطلعتِه

فاِتَّضحَت من ضيائِه السُبُلُ

أَنتَ الَّذي حزتَ كلَّ مكرمةٍ

بها مدى الدَهر يُضربُ المثلُ

فاِسلم ودُم راقياً ذُرى شَرفٍ

تقصرُ عنها البوازلُ الطُوَلُ

واِبقَ موقّاً من كُلِّ حادثةٍ

وَغصنُك الدهرَ مورقٌ خَضِلُ

Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في ديوان ابن معصوم، شعراء العصر العثماني، قصائد
لقد قمنا بعمل استبيان سريع مكون من 10 أسئلة لاستطلاع أراءكم حول مستوى الخدمات المقدمة من خلالنا للعمل على تحسينها وتطويرها  نرجو منكم تعبئة هذه الاستبانة شاكرين لكم حسن تعاونكم. رابط الاستبيان  

قد يعجبك أيضاً

بديع الزمان الهمذاني – المقامة الدينارية

حَدَّثَنَا عِيسَى بْنُ هِشامٍ قَالَ: اتَّفَقَ لي نَذْرٌ نَذَرْتُهُ في دِينَارٍ أَتَصَدَّقُ بِهِ عَلى أَشْحَذِ رَجُلٍ بِبَغْدَادَ، وَسَأَلْتُ عَنْهُ، فَدُلِلْتُ عَلى أَبِي الفَتْحَ الإِسْكَنْدَرِيِّ، فَمضَيْتُ…

بديع الزمان الهمذاني – المقامة المضيرية

”” حَدَّثَنا عِيسَى بْنُ هِشامٍ قَالَ: كُنْتُ بِالبَصْرَةِ، وَمَعِي أَبُو الفَتْحِ الإِسْكَنْدَرِيُّ رَجُلُ الفَصَاحَةِ يَدْعُوهَا فَتُجِيبُهُ، وَالبَلاغَةِ يَأَمُرُهَا فَتُطِيعُهُ، وَحَضَرْنَا مَعْهُ دَعْوَةَ بَعْضِ التُّجَّارِ، فَقُدِمَتْ…

تعليقات