لا رعى الله من إلى

ديوان الشريف المرتضى

لا رَعى اللّهُ مَن إلى

قول واشٍ لنا صغى

كلَّ يومٍ يطغى ويظ

لِمُ من لم يكن طغى

وإذا أقلَقَ الجوا

نِحَ شُغلٌ تفرّغا

قد أطعتُمْ وما أطعْ

تُ نَموماً مبلّغا

أنا منكمْ من بعد سِلْ

مٍ عهدناهُ في وغى

حاشا للّه أنْ أُكا

فِئَ بالبغي مَن بغى

لنْ تراني وإنْ لُدِغ

تُ بسوءٍ مُلَدِّغا

وعتابي بالصّفح عم

مَن جنى كان أبلغا

نشرت في ديوان الشريف المرتضى، شعراء العصر العباسي، قصائد

قد يعجبك أيضاً

ألا أبلغا عني سليماً وربه

أَلا أَبلِغا عَنّي سُلَيماً وَرَبَّهُ فَزيدا عَلَيَّ مِئرَةً وَتَغَضُّبا فَإِن كانَ جِدٌّ فَاِسعَيا ما وَسِعتُم وَإِن كانَ لِعبٌ آخِرَ الدَهرِ فَاِلعَبا وَمِن يَعدِلُ اللَيثُ المُجَرَّبُ…

وكنا سألنا الله يجمع بيننا

وَكُنّا سَأَلنا اللَهَ يَجمَعُ بَينَنا وَيَقضي لَنا بِالقُربِ مِنكُم وَيَحكُمُ وَنَجلو بِأَيّامِ السُرورِ وَنورِها لَيالِيَ أَحزانٍ بِها العَيشُ مُظلِمُ فَلَمّا أَنِسنا مِنكُمُ بِخَلائِقٍ تُصَدِّقُ ما…

تعليقات