لا تلمني على عبيدة صاح

ديوان بشار بن برد
شارك هذه القصيدة

لا تَلُمني عَلى عُبَيدَةَ صاحِ

زَوَّدتَني زاداً مِن الأَتراحِ

وَاِنهَني إِن نَهَيتَني عَن هَواها

بِاِسمِ أُخرى إِنَّ اِسمَها مِن فَراحي

بَل دَعِ الحُبَّ ثُمَّ لُمني عَلَيها

ذِكرُكَ الحُبَّ زائِدي في اِرتِياحي

قَد ذَكَرتُ الهَوى فَرَقَّ فُؤادي

وَدَعَوتُ اِسمَها فَطارَ جَناحي

وَلَقَد كُنتُ ذا مُزاحٍ فَأَصبَح

تُ عَلى حُبِّها قَليلَ المُزاحِ

طَرِباً لِلرِياحِ هَبَّت جَنوباً

أَينَ مِثلي يَهوى هُبوبَ الرِياحِ

أَيُّها المَرءُ إِنَّ قَلبَكَ صاحٍ

مِن هَواها وَلَيسَ قَلبي بِصاحِ

أَفتَنَتني لا رَيبَ عَبدَةُ إِنّي

مِن هَواها عَلى سَبيلِ اِفتِضاحِ

هَل عَلى عاشِقٍ خَلا بِحَبيبٍ

في اِلتِزامٍ وَقُبلَةٍ مِن جُناحِ

إِنَّما بِالفُؤادِ وَالعَينِ مِنّي

حُبُّ شَبعى الخَلخالِ غَرثى الوِشاحِ

مُكرَبٌ فَوقَ مَعقَدِ المِرطِ مِنها

وَاِحتَشى المِرطُ مِن أَباةِ رَباحِ

بِنتُ سِترٍ لَم تَبدُ لِلشَمسِ يَوماً

ما خَلا الفِطرُ أَو غَداةَ الأَضاحي

سَلَبَتهُ يَومَ الخُروجِ حِجاهُ

بِأَسيلِ العُطبولِ وَالأَوضاحِ

وَبِثَغرٍ يَحكي المُخَبِّرُ عَنهُ

نَفحَةَ المِسكِ فُتَّ في كَأسِ راحِ

يا خَليلَيَّ تِلكُما داءُ عَيني

وَدَوائي مِن دَمعِها السَفّاحِ

إِنَّ أُمَّ الوَليدِ فَاِستَرقِياها

أَفسَدَتني وَعِندَها إِصلاحي

ثُمَّ قولا لَها بِقَولٍ وَفيها

ضِنَّةٌ مِن فُؤادِهِ المُستَباحِ

اِسجَحي يا عُبَيدُ في وُدِّ نَفسي

لَيسَ إِمساكُها مِنَ الإِسجاحِ

أَقلَقَ الروحَ طولُ صَفحِكِ عَنّي

وَصِليني وَسَكِّني أَرواحي

وَلَقَد قُلتُ لِلنِطاسِيِّ أُعطي

كَ تِلادي وَطارِفي بِالنَجاحِ

داوِني مِن حِمامِ قَلبي إِلَيها

بِدَواءٍ يَرُدُّ غَربَ الجِماحِ

فَاِحتَماني وَقالَ داءٌ عَياءٌ

ما لِمَن يُبتَلى بِهِ مِن رَواحِ

ما دَواءُ الَّذي يُسَهَّدُ بِاللَي

لِ وَلا يَستَريحُ في الإِصباحِ

فَتَجَهَّزتُ لِاِنقِضاءِ حَياتي

وَاِستَعَدَّت لِميتَتي أَنواحي

Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في ديوان بشار بن برد، شعراء العصر العباسي، قصائد
تابع عالم الأدب على الشبكات الاجتماعية
بشار بن برد

بشار بن برد

بشار بن برد بن يرجوخ العُقيلي (96 هـ - 168 هـ) ، أبو معاذ ، شاعر مطبوع. إمام الشعراء المولدين. ومن المخضرمين حيث عاصر نهاية الدولة الأموية وبداية الدولة العباسية. ولد أعمى، وكان من فحولة الشعراء وسابقيهم المجودين. كان غزير الشعر، سمح القريحة، كثير الإفتنان، قليل التكلف، ولم يكن في الشعراء المولدين أطبع منه ولا أصوب بديعا.

قصائد ودواوين شعر قد تعجبك أيضاً:

ديوان أبو العلاء المعري
أبو العلاء المعري

يا قوت ما أنت ياقوت ولا ذهب

يا قوتُ ما أَنتَ ياقوتٌ وَلا ذَهَبٌ فَكَيفَ تُعجِزُ أَقواماً مَساكينا وَأَحسَبُ الناسَ لَو أَعطَوا زَكاتَهُمُ لَما رَأَيتُ بَني الإِعدامِ شاكينا فَإِن تَعِش تُبصِرِ الباكينَ

ديوان ابن نباتة المصري
ابن نباتة

خلعة قاضي القضاة لا برحت

خلعة قاضي القضاة لا برحت بكِ التهاني أوفى رَجا الراجي للحكمِ كالملكِ أنتِ صالحةٌ يا خلعةَ الطيلسان والتاج Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في ديوان ابن نباته

ديوان أبو نواس
أبو نواس

ومعتد بالذي تحوي أنامله

وَمُعتَدٍ بِالَّذي تَحوي أَنامِلُهُ مِن كَأسِ مُنتَخِبٍ لَم يَثنِهِ المَلَلُ لَكِن تَحاجَزَ عَنها أَن تُعَجِّزَهُ بَينَ النَدامى فَلا عُذرٌ وَلا عِلَلُ نَبَّهتُهُ بَعدَما حَلَّ الرُقادُ

اخترنا لك هذه مجموعة من الاقتباسات الشعرية الملهمة:

شعر المتنبي - من الجآذر في زي الأعاريب

شعر المتنبي – ليت الحوادث باعتني الذي أخذت

لَيتَ الحَوادِثَ باعَتني الَّذي أَخَذَت مِنّي بِحِلمي الَّذي أَعطَت وَتَجريبي فَما الحَداثَةُ مِن حِلمٍ بِمانِعَةٍ قَد يوجَدُ الحِلمُ في الشُبّانِ وَالشيبِ — المتنبي معاني المفردات:

شعر توفيق زياد - أنا ماهنت في وطني

شعر توفيق زياد – أنا ماهنت في وطني

أَنَا مَا هُنْتُ في وَطَنِي وَلا صَغَّرْتُ أَكْتَافِي وَقَفْتُ بِوَجْهِ ظُلاَّمِي يَتِيمَاً ، عَارِيَاً ، حَافِي حَمَلْتُ دَمِي عَلَى كَفِّي وَمَا نَكَّسْتُ أَعْلامِي وَصُنْتُ العُشْبَ

لا يمكن حفظ اشتراكك. حاول مرة اخرى.
لقد تم اشتراكك بنجاح.

اشترك في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

كن متابعاً أولاً بأول، خطوة بسيطة لتصلك شروحات وقصائد بشكل اسبوعي

تعليقات

الاعضاء النشطين مؤخراً