لا تخش من غم كغيم عارض

ديوان ابن نباتة المصري
شارك هذه القصيدة

لا تخش من غمِّ كغيم عارض

فلسوفَ يسفر عن إضاءة بدرِه

إن تمس عن عبَّاس حالكَ راوياً

فكأنني بك راوياً عن بشره

ولقد تمرّ الحادِثات على الفتى

وتزول حتى ما تمر بفكرِه

وهو الزمان إذا جنى لم يعتذر

ويقوم من خلف الأذان بعذره

هوِّن عليك فربَّ خطبٍ هائل

دُفِعت قواه بدافعٍ لم تدرِه

ولرُبَّ ليلٍ في الهمومِ كدمل

صابرته حتَّى ظفرت بفجرِه

ولربَّما يجني الزمان على امرئٍ

مجنى ويا عجباً حلاوة صبرِه

ولربَّما أصبحت قاضي معشرٍ

فاصْبر على حلو الزمان ومرِّه

Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في ديوان ابن نباته المصري، شعراء العصر المملوكي، قصائد
تابع عالم الأدب على الشبكات الاجتماعية
ابن نباتة

ابن نباتة

ابن نباتة: شاعر، وكاتب، وأديب، ويرجع أصله إلى ميافارقين، ومولده ووفاته في مدينة القاهرة، كان شاعراً ناظماً لهُ ديوان شعر كبير مرتب حسب الحروف الهجائية وأشهر قصيدة لهُ بعنوان (سوق الرقيق) ولهُ العديد من الكتب.

قصائد ودواوين شعر قد تعجبك أيضاً:

ديوان أسامة بن منقذ
أسامة بن منقذ

تطامن إذا أنكرت دهرك إنما

تطامن إذا أنكرت دهرك إنما يفوز بخفض العيش من عاش في خفض وكن كالذباب إن رأى الريح عاصفا تلاصق من خوف الأذية بالأرض Recommend0 هل

ديوان أبو العلاء المعري
أبو العلاء المعري

ما يعرف اليوم من عاد وشيعتها

ما يُعرَفُ اليَومَ مِن عادٍ وَشيعَتِها وَآلِ جُرهُمَ لا بَطنٌ وَلا فَخِذُ أَطارَهُم شيمَةَ العَنقاءِ دَهرُهُمُ فَلَيسَ يَعلَمُ خَلقٌ آيَةً أَخَذوا Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في

ديوان علي بن أبي طالب
علي بن أبي طالب

أف على الدنيا وأسبابها

أَفٍّ عَلى الدُنيا وَأَسبابِها فَإِنَّها لِلحُزنِ مَخلوقَة هُمومُها ما تَنقَضي ساعَةً عَن مَلِكٍ فيها وَعِن سُوَقه Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في ديوان علي بن أبي طالب،

اخترنا لك هذه مجموعة من الاقتباسات الشعرية الملهمة:

شعر إبراهيم ناجي - هي قصة الدنيا

شعر إبراهيم ناجي – هي قصة الدنيا

يا للقلوب لقصةٍ بقيت على قِدم الدهور جديدةَ الأنباءِ هي قصةُ الطيف الحزين وصورة ال قلب الطعين مجللاً بدماءِ هيَ قِصَّةُ الدُّنيا وكَم مِن آدمٍ

شعر الببغاء - وأكثر من تلقى يسرك قوله

شعر الببغاء – وأكثر من تلقى يسرك قوله

وَأَكثَرُ مِن تَلقى يَسُرُّكَ قَولُهُ وَلكِن قَليلٌ مَن يَسُرُّكَ فِعلُهُ وَقَد كانَ حُسنُ الظَنِّ بَعضَ مَذاهِبي فَأَدَّبَني هذا الزَمانُ وَأَهلُهُ — الببغاء Recommend0 هل أعجبك؟نشرت

لا يمكن حفظ اشتراكك. حاول مرة اخرى.
لقد تم اشتراكك بنجاح.

اشترك في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

كن متابعاً أولاً بأول، خطوة بسيطة لتصلك شروحات وقصائد بشكل اسبوعي

تعليقات

الاعضاء النشطين مؤخراً