كل يوم سعادة مستهله

ديوان ابن نباتة المصري
شارك هذه القصيدة

كلّ يوم سعادة مستهله

جملة للوزير في إثر جملة

كلما شدَّت الوزارة إزراً

حمل الجيش في المعاند حمله

ودعا الخاص ثلث مرقاه والثل

ث كثيرٌ على الذي كانَ قبله

وأضيفت لذا وذا جمل الأنع

ام يتلو جزيلها الحرّ جزله

من تفاصيلها القماش رياضٌ

مزهراتٌ على الغيوث أدله

فصلَّت قبلها له خلعٌ من

زخرف الطَّرز كلّ يوم مظَله

عوّذتها كما ترى سُوَرُ القر

آن فضلاً يلائم الشكل شكله

هكذا هكذا تكون تفاصي

ل عطايا يعوذها الملك بالله

سايرتها خيل العطا مسرجات

في حلاها ومسرجات الأهله

كنسيم الصبا جنائب خطوٍ

كلّ طرفٍ يقبِّل البرق نعله

وبغال مثل البروج تحمل

ن سعوداً بعينها مستقله

لا كبغل مصر إذ قلت قدماً

فيه أو في بغال صحبي الأذله

ليَ بغل لا يعرف الأكل عندِي

غير أنَّ المياه للشربِ سهله

ليسَ في بطنه سوى الماء صرفاً

إنَّ بغلي على الحقيقة قله

خلّ هذا واذْكر منازلَ قصرٍ

قاسميّ قد قسم السعد نزله

بوزيرٍ فخرُ اسمه وعلاه

مثلما كانَ أهلها كنَّ أهله

خير دار حلَّت بها خير دارٍ

يا سعيد الدارين يا ركن مله

واهتمام قد شاعَ ذكراً وشكراً

ما روت مثله التواريخ قبله

كلّ مربع سماطه كربيع

صاح يا مربع الخصيب ووبْله

ليت عيني كشاجمٍ عاينته

فتولى فرض الصفات ونفله

وأغان ومادحون سوى العب

د فلا نسبةٌ ولا بعض أكله

يا وزيراً أقلامنا ركَّعٌ في

مدح تجتلي محياه قبله

يا مشيراً أشارَ خير السلاط

ين إلى فضله فضاع فضله

حبَّذا الملك والوزير دعاه

فخره فاقْتقى تقاه وعدله

يا ابن شكر وزير مصر كشكر

لجوادٍ حفَّت له الناس بغله

لا ولا الفائزي فإن بعليا

ك ولو فسح التمكّن سبله

لا ولا خصبة ابن حنا كأفرا

حك بل نصله له بعد نصله

فابقَ وافي الهناء متّصل السع

د عليّ الحمى سنيّ الأكلَّه

وتهنى إقبال سيدة الوق

ت وأزكى حمى وأيمن حله

بالرفا والبنين في خدر بدر

عن قريب يجلو عليك الأهله

وأحبُّ لي الآن مدحة بنت يوم

من طروس في حلةٍ بعد حله

قيل لي ما اسمها الذي يلسع الض

دّ وتجني حلاوة قلت نحله

Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في ديوان ابن نباته المصري، شعراء العصر المملوكي، قصائد
تابع عالم الأدب على الشبكات الاجتماعية
ابن نباتة

ابن نباتة

ابن نباتة: شاعر، وكاتب، وأديب، ويرجع أصله إلى ميافارقين، ومولده ووفاته في مدينة القاهرة، كان شاعراً ناظماً لهُ ديوان شعر كبير مرتب حسب الحروف الهجائية وأشهر قصيدة لهُ بعنوان (سوق الرقيق) ولهُ العديد من الكتب.

قصائد ودواوين شعر قد تعجبك أيضاً:

ديوان الشريف المرتضى
الشريف المرتضى

أما ترى الرزء الذي أقبلا

أَما تَرى الرُّزْءَ الّذي أَقبلا حمَّلَ قلبي الحَزَنَ الأثقلا بُليتُ والسّالمُ رهنٌ على قضيّةِ الدّهر بأنْ يُبْتَلى مُجَرَّحاً لا حاملٌ جارحي بِكفّه رمحاً ولا مُنْصُلا

ديوان العباس بن الأحنف
عباس بن الأحنف

بعثت إلي صحيفة مختومة

بَعَثَت إِلَيَّ صَحيفَةً مَختومَةً نَفسي الفِداءُ لِخَطِّها وَالكاتِبِ فَفَكَكتُها فَقَرَأتُ ما قَد حَبَّرَت فَإِذا مَقالَةُ مُستَزيرٍ عاتِبِ في الوُدِّ تَزعُمُ أَنَّني ذو مَلَّةٍ خُنتُ العُهودَ

ديوان حسان بن ثابت
حسان بن ثابت

فلا تك كالشاة التي كان حتفها

فَلا تَكُ كَالشاةِ الَتي كانَ حَتفُها بِحَفرِ ذِراعَيها تُثيرُ وَتَحفِرُ Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في الشعراء المخضرمون، ديوان حسان بن ثابت، قصائد

اخترنا لك هذه مجموعة من الاقتباسات الشعرية الملهمة:

شعر الجاحظ - كفى أدبا لنفسك ما تراه

شعر الجاحظ – كفى أدبا لنفسك ما تراه

كَفى أَدَباً لِنَفسِكَ ما تَراهُ لِغَيرِكَ شائِناً بَينَ الأَنامِ — الجاحظ معاني المفردات: شائنًا: منكرًا الأنام: الخلق Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في أبيات شعر حكمه

شعر محمد مهدي الجواهري - وارتمت من شفقٍ

شعر محمد مهدي الجواهري – وارتمت من شفقٍ

وارتمتْ من شفَقٍ دامٍ على الأرضِ جراحٌ وجراحْ وتهـاوتْ فوقـه مِن مِزَقِ الغيمِ صَبيّـاتٌ مِلاحْ “والكَراكي” عُصَبٌ دُكْنٌ، تشابَكْنَ جناحاً وجناحْ وبعيداً في ذرى الشرقِ

لا يمكن حفظ اشتراكك. حاول مرة اخرى.
لقد تم اشتراكك بنجاح.

اشترك في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

كن متابعاً أولاً بأول، خطوة بسيطة لتصلك شروحات وقصائد بشكل اسبوعي

تعليقات

الاعضاء النشطين مؤخراً