ديوان أبو العلاء المعري
شارك هذه القصيدة

كُلٌّ عَلى مَكروهِهِ مُسبَلُ

وَحازِمُ الأَقوامِ لا يُنسِلُ

فَسلٌ أَبو عالَمِنا آدَمٌ

وَنَحنُ مِن والِدِنا أَفسَلُ

لَو تَعلَمُ النَحلُ بِمِشتارِها

لَم تَرَها في جَبَلٍ تَعسِلُ

وَالخَيرُ مَحبوبٌ وَلَكِنَّهُ

يَعجِزُ عَنهُ الحَيُّ أَو يَكسَلُ

وَالأَرضُ لِلطوفانِ مُشتاقَةٌ

لَعَلَّها مِن رَدَنٍ تُغسَلُ

قَد كَثُرَ الشَرُّ عَلى ظَهرِها

وَاِتُّهِمَ المُرسِلُ وَالمُرسَلُ

وَأَمقَرَت أَفعالُ سُكّانِها

فَهُم ذِئابٌ في الفَضا عُسَّلُ

وَمَن يَكُن يَومَ الوَغى باسِلاً

فَالمَوتُ في حَملَتِهِ أَبسَلُ

وَجَرعَهُ الذيفانِ مَشروبَةٌ

وَغَيرُها المُستَعذَبُ السَلسَلُ

فَأتِ جَميلاً لَم يَقَع بَأسُنا

بِأَنَّهُ يَوماً بِهِ يوسَلُ

Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في ديوان أبو العلاء المعري، شعراء العصر العباسي، قصائد
تابع عالم الأدب على الشبكات الاجتماعية
أبو العلاء المعري

أبو العلاء المعري

أبو العلاء المعري (363 هـ - 449 هـ) (973 -1057م) هو أحمد بن عبد الله بن سليمان القضاعي التنوخي المعري، شاعر ومفكر ونحوي وأديب من عصر الدولة العباسية، ولد وتوفي في معرة النعمان في محافظة إدلب وإليها يُنسب. لُقب بـرهين المحبسين أي محبس العمى ومحبس البيت وذلك لأنه قد اعتزل الناس بعد عودته من بغداد حتى وفاته.

قصائد ودواوين شعر قد تعجبك أيضاً:

ديوان لسان الدين بن الخطيب
لسان الدين بن الخطيب

مولاي أنت فدائي

مَوْلاَيَ أنْتَ فِدَائِي أَجِبْ خَفِيَّ نِدَائِي إنْ لَمْ تُدَارِكْ بِرُحْمَى فَقَدْ هَلَكْتُ بِدَائِي Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في ديوان لسان الدين بن الخطيب، شعراء العصر الأندلسي،

ديوان ابن مليك الحموي
ابن مليك الحموي

بك المناصب في العلياء تفتخر

بك المناصب في العلياء تفتخر وذكر مجدك في الآفاق منتشر وحزت في فلك العلياء منزلة من دونها المشتري والأنجم الزهر نعم وطابت بك الأيام واعتدلت

ابن هانئ الأندلسي

نظرت كما جلت عقاب على إرم

نَظَرْتُ كما جَلّتْ عُقابٌ على إرَمْ وإنّي لَفرَدٌ مثل ما انفرَدَ الزَّلَمْ بمَرْقَبَةٍ مثلَ السِّنانِ تَقَدّمَتْ خياشِيمُهُ واستُرْدِفَ العاملُ الأصَمّ فلا قُلّةٌ شَهْبَاءُ إلاّ رَبَأتُهَا

اخترنا لك هذه مجموعة من الاقتباسات الشعرية الملهمة:

شعر البحتري - خفض عليك من الهموم فإنما

شعر البحتري – خفض عليك من الهموم فإنما

خَفِّض عَلَيكَ مِنَ الهُمومِ فَإِنَّما يَحظى بِراحَةِ دَهرِهِ مَن خَفَّضا وَارفُض دَنِيّاتِ المَطامِعِ إِنَّها شَينٌ يَعُرُّ وَحَقُّها أَن تُرفَضا — البحتري معاني المفردات دَنيّة:دَنيئة، نقيصة

لا يمكن حفظ اشتراكك. حاول مرة اخرى.
لقد تم اشتراكك بنجاح.

اشترك في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

كن متابعاً أولاً بأول، خطوة بسيطة لتصلك شروحات وقصائد بشكل اسبوعي

تعليقات

الاعضاء النشطين مؤخراً