كأن التي يوم الرحيل تعرضت

ديوان مروان بن أبي حفصة
شارك هذه القصيدة

كَأَنَّ الَّتي يَومَ الرَحيل تَعَرَّضَت

لَنا مِن ظِباءِ الرَملِ أَدماءُ مُعزِلُ

تَصُدُّ لِمَكحولِ المَدامِعِ لابنٍ

إِذا خَلَّفَتهُ خَلفَها الطَرفَ يُعمِلُ

بَنو مَطَرٍ يَومَ اللِقاءِ كَأَنَّهُم

أُسودُ لَها في غيلِ خَفّانَ أَشبُلُ

هُمُ يَمنَعونَ الجارَ حَتّى كَأَنَّما

لِجارِهِمُ بَينَ السِماكَينِ مَنزِلُ

بَهاليلُ في الإِسلامِ سادوا وَلَم يَكُن

كَأَوَّلِهِم في الجاهِلِيَّةِ أَوَّلُ

هُمُ القَومُ إِن قالوا أًصابوا وإِن دُعوا

أَجابوا وَإِن أَعطوا أَطابوا وَأَجزَلوا

وَما يَستَطيعُ الفاعِلونَ فِعالَهُم

وَإِن أَحسَنوا في النائِباتِ وَأَجمَلوا

ثَلاثٌ بِأَمثالِ الجِبالِ حُباهُمُ

وَأَحلامُهُم مِنها لَدى الوَزنِ أَثقَلُ

تَجَنَّبَ لا في القَولِ حَتّى كَأَنَّهُ

حَرامٌ عَلَيهِ قَولُ لا حينَ تَسأَلُ

تَشابَهُ يَوماهُ عَلَينا فَأَشكَلا

فَلا نَحنُ نَدري أَيُّ يَومَيهِ أَفضَلُ

أَيَومُ نَداهُ الغَمرُ أَم يَومُ بِأسِهِ

وَما مِنهُما إِلّا أَغَرُّ مُحَجَّلُ

Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في ديوان مروان بن أبي حفصة، شعراء صدر الإسلام، قصائد
تابع عالم الأدب على الشبكات الاجتماعية
مروان بن أبي حفصة

مروان بن أبي حفصة

مروان بن أبي حفصة سُليمان بْن يحيى بْن أبي حفصة يزيد بن عبد الله الأمويّ.(105 - 182 هـ = 723 - 798 م) وهو شاعر عالي الطبقة، من شعراء صدر الإسلام، يكنى أبا السِّمْط. كان جدّه أبو حفصة مولى لمروان بن الحكم أعتقه يوم الدار، ولد باليمامة من أسرة عريقة في قول الشعر، وأدرك العصرين الأموي والعباسي، مدح الخلفاء والأمراء، وسائر شِعرِه سائرٌ لحُسْنِه وفُحُولته، واشتهر اسمه. وحكى عنه خَلَف الأحمر، والأصمعيّ.

قصائد ودواوين شعر قد تعجبك أيضاً:

ديوان الأمير الصنعاني
محمد بن إسماعيل الصنعاني

وفتى أتاني سائلا

وفتىً أتاني سائلاً عن كل إشكال خطير ويقول هلي لي من نظي ر قلت ما لك من نظير Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في ديوان الأمير الصنعاني،

ديوان ابن نباتة المصري
ابن نباتة

على اليمن والنعمى قدومك إنه

على اليُمن والنُّعمى قدومك إنه قدوم الحيا الساري إلى كلّ ظمآن وعودك للأوطان من مصر فائزاً بملكٍ ومن أرض الحجاز بغفران حلفت بدهرٍ أنت غوث

ديوان ابن الرومي
ابن الرومي

يدعو الحمام بها الهديل تأسيا

يدعو الحمامُ بها الهديلَ تأسِّياً وتبارياً فوق الغصونِ المُيَّسِ فَمُفَجَّعٌ خلجَ الفراقُ قرينَه وممتَّعٌ بقرينه لم يَبْأس متهزِّجٌ بَهجاً بألفةِ شَملِه هَزَجاً يخفُّ له الوقورُ

اخترنا لك هذه مجموعة من الاقتباسات الشعرية الملهمة:

لا يمكن حفظ اشتراكك. حاول مرة اخرى.
لقد تم اشتراكك بنجاح.

اشترك في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

كن متابعاً أولاً بأول، خطوة بسيطة لتصلك شروحات وقصائد بشكل اسبوعي

تعليقات

الاعضاء النشطين مؤخراً