قل للذي اعتبر الوجود مثالا

ديوان محيي الدين بن عربي
شارك هذه القصيدة

قل للذي اعتبر الوجودَ مِثالاً

هل نال منه العرفون مَنالا

لا و الذي خضع الوجودُ لعزِّه

ما زادهم إلا عمىّ وضلالا

فإذا عجزتَ عن المنال علمتَه

بالعجز ليس بما اعتبرتَ مثالا

قد حاز من جعل المثالَ دليلَه

للعلمِ بالله العظيمِ خبالا

فيراه تاجاً في الرؤوس مكللاً

ويراه في رجلِ الرجالِ نعالا

ورأيته عند اللجينِ مخلصاً

للناظرين وفي النضار ذُبالا

لا تقطعن بما ترى من صورة

فالشمسُ وقتاً قد تكون هلالا

ما سمى البدرُ المنير هلاله

إلا كبرته إهلالا

حلاك تعظيمُ التشهُّد ذاته

من خلقِه سبحانه وتعالى

وتحوزُ منه مكانةً علويةً

بعلومها ومراتباً وكمالا

دارت رحى الألباب في طلبِ الذي

ما زال في أرحى العقول ثفالا

فيرى مطيهمُ لذاك من الوجى

تشكو عياءً عنده وكَلالا

Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في ديوان محيي الدين بن عربي، شعراء العصر الأيوبي، قصائد
تابع عالم الأدب على الشبكات الاجتماعية
محيي الدين بن عربي

محيي الدين بن عربي

محمد بن علي بن محمد بن عربي أَبوبكر الحاتمي الطائي الأندلسي المعروف بمحي الدين بن عربي. فيلسوف من المتكلمين ، ولد في مرسية بالأندلس وانتقل إلى اشبيلية وقام برحلة فزار الشام وبلاد الروم والعراق والحجاز، واستقر في دمشق ومات فيها.

قصائد ودواوين شعر قد تعجبك أيضاً:

ديوان أبو نواس
أبو نواس

قد مت غير حشاشة الرمق

قَد مِتُّ غَيرَ حُشاشَةِ الرَمَقِ مِن حُبِّ أَحوَرَ شادِنٍ خَرِقِ مَنقوصِ تَهضيمِ الحَشا وَرَبا ما اِنحَطَّ مِن خَصرٍ وَمُنتَطِقِ مَعشوقَةٌ فيهِ مَلاحَتُهُ ما بَينَ مُتَّصِلٍ

ديوان محيي الدين بن عربي
محيي الدين بن عربي

أتاك الشتاء عقيب الخريف

أتاك الشتاءُ عقيبَ الخريفِ وجاء الربيعُ يليه المصيفُ ودار الزمانُ بأبنائه فمن دوره كان دورُ الرغيف سرى في الجسوم بأحكامه تغذى اللطيف به والكثيف عجبتُ

ديوان أبو نواس
أبو نواس

أراح الله من بصري

أَراحَ اللَهُ مِن بَصَري كَما قَد سامَني نَظَري يُكَلِّفُني تَوَلُّعُهُ بِمُردانٍ ذَوي خَطَرِ فَواحُزناهُ مِن عَينٍ بِنَظرَتِها جَنَت ضَرَري فَإِن عاتَبتُها فيهِ أَحالَتني عَلى القَدَرِ

اخترنا لك هذه مجموعة من الاقتباسات الشعرية الملهمة:

شعر بشار بن برد - حوراء إن نظرت إلي

شعر بشار بن برد – حوراء إن نظرت إلي

حَوْرَاءٌ إِنْ نَظَرَتْ إِلَيْـ ـكَ سَقَتْكَ بالعينين خَمرا وكأن رجع حديثها قِطَعُ الرِّيَاضِ كُسِينَ زَهْرَا وَتَخَال ما جَمَعَتْ عَلَيْـ ـه ثيابَها ذَهَباً وعِطْرَا وكأَنَّهَا بَرْدُ

لا يمكن حفظ اشتراكك. حاول مرة اخرى.
لقد تم اشتراكك بنجاح.

اشترك في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

كن متابعاً أولاً بأول، خطوة بسيطة لتصلك شروحات وقصائد بشكل اسبوعي

تعليقات

الاعضاء النشطين مؤخراً