قل لسديد الحضرة المرتجى

ديوان ناصح الدين الأرجاني
شارك هذه القصيدة

قُلْ لسديدِ الحضرةِ المُرتجَى

القائلِ المَعْروفَ والفاعلِ

ومَن غدا طَلُّ عَطِيّاته

يُخْجِلُ صَوْبَ المطَر الوابل

ومَن يُرينا حينَ نَنْتابُه

كيف صَنيعُ المُفْضِلِ الفاضل

يَفْديكَ من طارقِ صَرّفِ الرَّدى

مَن وَجْهُه قُفْلُ فَمِ السّائل

وأنت تَجلو عَنْ سَنا غُرّةٍ

زَهْراءَ تُحْيى أمَلَ الآمِل

بوركْتَ من غَيثِ ندىً هاطِلٍ

أصبحَ حَلْيَ الزَّمَنِ العاطل

بَحْرٍ ولكنْ باللُّها زاخِرٍ

بدْرٍ ولكنْ بالنُّهَى كامل

يَدفَعُ ظُلْمَ الدّهْرِ عن أهلِه

فهْو سَمِيُّ المَلِكِ العَادل

ما عَيبُ جَدْواهُ سوى أنّه

بَعدَها عن حَمْدِها شاغلي

يا مَنْ لنا مِن عندهِ كُلُّ ما

نَهوَى برَغْمِ المانعِ الباخل

مَن وَجْهُه شمسٌ ومَن جاهُه

ظِلٌّ ولكنْ ليس بالزّائل

قد خَفّفَتْ نُعماكَ عن خاطري

لكنّها قد أثقلَتْ كاهلي

لا زلتَ فينا كَعبةً للنّدى

نُثْني على إحسانكِ الشّامل

ولا تَزلْ تَخطِرُ عن خاطري

في بُرْدِ مَدْحٍ سابِغٍ ذائل

له بأَوصافِك عِطرِيّةٌ

تَعبَقُ بالسّامعِ والقائل

عِنديَ ما شِئْتَ منَ الشّكْرِ إذ

عندَك ما شِئْتُ منَ النّائل

Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في ديوان الأرجاني، شعراء العصر الأندلسي، قصائد
تابع عالم الأدب على الشبكات الاجتماعية
الأرجاني

الأرجاني

ناصح الدين الأرجاني، واسمه الكامل ناصح الدين أبو بكر أحمد بن محمد بن الحسين القاضي الأرجاني. ولد في التخوم الشرقية من مدينة أرجان في عام 460 هجرية – 1068 ميلادية، يتميز شعر القاضي الأرجاني بطول نفس و بلطف عبارة وكان غواصاً في المعاني كامل الأوصاف. إذا ظفر على المعنى يستوعبه كاملا و لا يدع فيه لمن بعده فضلاً لذا جاءت قصائده أغلبها طويلة. فقد ابدع في اللفظ والمعنى وأجاد وقد جمعهما بمقدرة وتمكن وقيل انه كان ينظم كل يوم ثمانية أبيات شعرية على الدوام.

قصائد ودواوين شعر قد تعجبك أيضاً:

ديوان الأمير الصنعاني
محمد بن إسماعيل الصنعاني

أدام علينا ربنا كل نعمة

أدام علينا ربنا كل نعمة وضاعف ما أعطى ووفَّقَ للشكر وأصلح أعمالي جميعاً وقادني إلى كل خير عند خاتمة العمر Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في ديوان

ديوان ابن الرومي
ابن الرومي

لا زلت تبلغ أقصى السؤل والأمل

لا زلتَ تبلغُ أقصى السُؤْلِ والأملِ ممتّعَ النفسِ بالسّراءِ والجَذلِ ولا عدمْتَ نماءً لا انتهاءَ له في الحال والمال والأحبابِ والخولِ يا مَنْ تزيّنتِ الدنيا

ابن الوردي

علا لك ذكر لا يشابهه ذكر

علا لكَ ذكرٌ لا يشابهُهُ ذكرُ وحزْتَ فخاراً ليسَ يدركُهُ الفخرُ هنيئاً بنعمى خلَّد اللهُ ذكرَها وطال بها بشْرٌ وطابَ لها نشرُ نصرْتَ بفتحِ الناصريَّةِ

اخترنا لك هذه مجموعة من الاقتباسات الشعرية الملهمة:

اجمل ما قيل في التفاؤل - أبو القاسم الشابي

اجمل ما قيل في التفاؤل – أبو القاسم الشابي

خُذِ الحَيَاةَ كما جاءتْكَ مبتسماً في كفِّها الغارُ أَو في كفِّها العَدَمُ وارقصْ على الوردِ والأَشواكِ متَّئِداً غنَّتْ لكَ الطَّيرُ أَو غنَّتْ لكَ الرُّجُمُ —

فالنطق جهر والتحية قبلة - البارودي

فالنطق جهر والتحية قبلة – البارودي

فَالنُّطْقُ جَهْرٌ وَالتَّحِيَّةُ قُبْلَةٌ بَيْنَ الأَحِبَّةِ وَالسَّلامُ عِنَاقُ لا يَسْأَمُونَ اللَّهْوَ بَيْنَ مَلاعِبٍ قَدْ قَامَ فِيهَا لِلْخَلاعَةِ سَاقُ يَفْتَنُّ عَقْلُ الْمَرْءِ فِي تَصْوِيرِهَا وَتَحَارُ فِي

لا يمكن حفظ اشتراكك. حاول مرة اخرى.
لقد تم اشتراكك بنجاح.

اشترك في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

كن متابعاً أولاً بأول، خطوة بسيطة لتصلك شروحات وقصائد بشكل اسبوعي

تعليقات

الاعضاء النشطين مؤخراً