قد حكى الغصن بالقوام النضير

ديوان ابن مليك الحموي

قد حكى الغصن بالقوام النضير

واحد الحسن ما له من نظير

جنة الخلد وجنتاه ولكن

أحرقت مهجتي بنار السعير

موسر وعده عسير وصال

فأنا منه قانع بالسير

عذب القلب حين ابصر فقري

قلت والله ليس ذا بالفقير

عادل القد جائر قد تعدى

يا لقومي من منجدي من مجيري

لو رأت قده الطوال العوالي

لانثنت واعترفن بالتقصير

فرد الهجر لي فقلت ودمعي

قال اجريته على التقدير

قلت بشراك انني لك عبد

قال اهلا ومرحبا ببشير

ثغره بالنظام طابق جسمي

حين ابدى غرائب المنشور

واعتنقنا فصار في الجيد عقدا

أدموع ام هي عقود يجور

ذو لحاظ فواتر ساحرات

قد سبتنا بسحرها والفتور

مقل امرهنّ في الحال ماض

عامل فاعلين بالتقدير

قال لي مه لقد تغيرت عنا

قلت هذا لم يحل لي في ضميري

ونعم انني تغيرت لكن

من سقامي ولوعتي وزفيري

نشرت في ديوان ابن مليك الحموي، شعراء العصر المملوكي، قصائد

قد يعجبك أيضاً

أما وتمايل الغصن النضير

أَما وَتَمايُل الغُصْنِ النَّضيرِ وَحُسْنِ تَلفُّتِ الظَّبْيِ الغَريرِ وَخَالٍ عَمَّهُ في الخَدِّ حُسْنٌ يَجُول بِصَفْحَةِ الخدِّ الحَرِيري وَصُدْغٍ قَدْ حَكى لمَّا تَبدَّى خَيالَ الرَّوْضِ في…

سألتك ربة الوجه النضير

سألتُك ربّةَ الوجه النّضيرِ وذاتَ الدَّلِّ والطَّرْفِ السَّحورِ صِلِي دَنِفاً ببذلِكُمُ مُعنّىً وَيُقنِعهُ القَليلُ منَ الكثيرِ أَيحسُنُ صدُّكمْ وبكمْ حياتي وأنْ أظما وعندكُمُ غديري وَإِنّي…

قال عطار مليح

قالَ عطّارٌ مليحٌ يُخجِلُ الغصنَ النَّضيرْ وجنتي وردٌ مربَى والسنا عندي كثير نشرت في ديوان ابن الوردي، شعراء العصر المملوكي، قصائد

تعليقات