قال قوم ولا أدين بما قالوه

ديوان أبو العلاء المعري
شارك هذه القصيدة

قالَ قَومٌ وَلا أَدينُ بِما قالوهُ

إِنَّ اِبنَ آدَمٍ كَاِبنِ عِرسِ

جِهلَ الناسُ ما أَبوهُ عَلى الدَه

رِ وَلَكِنَّهُ مُسَمّىً بِحَرسِ

في حَديثٍ رَواهُ قَومٌ لِقَومٍ

رَهنَ طِرسٍ مُستَنسَخٍ بَعدَ طِرسِ

Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في ديوان أبو العلاء المعري، شعراء العصر العباسي، قصائد
تابع عالم الأدب على الشبكات الاجتماعية
أبو العلاء المعري

أبو العلاء المعري

أبو العلاء المعري (363 هـ - 449 هـ) (973 -1057م) هو أحمد بن عبد الله بن سليمان القضاعي التنوخي المعري، شاعر ومفكر ونحوي وأديب من عصر الدولة العباسية، ولد وتوفي في معرة النعمان في محافظة إدلب وإليها يُنسب. لُقب بـرهين المحبسين أي محبس العمى ومحبس البيت وذلك لأنه قد اعتزل الناس بعد عودته من بغداد حتى وفاته.

قصائد ودواوين شعر قد تعجبك أيضاً:

ديوان أبو نواس
أبو نواس

قالوا تنسك بعد الحج قلت لهم

قالوا تَنَسَّكَ بَعدَ الحَجِّ قُلتُ لَهُم أَرجو الإِلَهَ وَأَخشى طيزَناباذا أَخشى قُضَيِّبَ كَرمٍ أَن يُنازِعَني فَضلَ الخِطامِ وَإِن أَسرَعتُ إِغذاذا فَإِن سَلِمتُ وَما قَلبي عَلى

ديوان أبو الطيب المتنبي
أبو الطيب المتنبي

لك يا منازل في القلوب منازل

لَكِ يا مَنازِلُ في القُلوبِ مَنازِلُ أَقفَرتِ أَنتِ وَهُنَّ مِنكِ أَواهِلُ يَعلَمنَ ذاكِ وَما عَلِمتِ وَإِنَّما أَولاكُما بِبُكى عَلَيهِ العاقِلُ وَأَنا الَّذي اِجتَلَبَ المَنِيَّةَ طَرفُهُ

ديوان أسامة بن منقذ
أسامة بن منقذ

إلى متى أمسي وأضحي

إلى مَتَى أُمسي وأُضْ حِي بالنّوى مُرَوّعَا مُرتَحِلاً كُرهَا عن ال أحبابِ أو مُوَدّعَا تُرَى اللّيالِي نَذَرَتْ ألاّ نُرَى يوماً مَعَا Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في

اخترنا لك هذه مجموعة من الاقتباسات الشعرية الملهمة:

شعر أبو تمام - بصرت بالراحة الكبرى فلم ترها

شعر أبو تمام – بصرت بالراحة الكبرى فلم ترها

خَليفَةَ اللَهِ جازى اللَهُ سَعيَكَ عَن جُرثومَةِ الدِينِ وَالإِسلامِ وَالحَسَبِ بَصُرتَ بِالراحَةِ الكُبرى فَلَم تَرَها تُنالُ إِلّا عَلى جِسرٍ مِنَ التَعَبِ — أبو تمام Recommend0

لا يمكن حفظ اشتراكك. حاول مرة اخرى.
لقد تم اشتراكك بنجاح.

اشترك في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

كن متابعاً أولاً بأول، خطوة بسيطة لتصلك شروحات وقصائد بشكل اسبوعي

تعليقات

الاعضاء النشطين مؤخراً