قال العذول لم اعتزلت عن الورى

ديوان صفي الدين الحلي
شارك هذه القصيدة

قالَ العَذولُ لِمَ اِعتَزَلتَ عَنِ الوَرى

وَأَقَمتَ نَفسَكَ في المَقامِ الأَوهَنِ

نادَيتُ طالِبُ راحَةٍ فَأَجابَني

أَتعَبتَها بِطِلابِ ما لَم يُمكِنِ

Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في ديوان صفي الدين الحلي، شعراء العصر المملوكي، قصائد
تابع عالم الأدب على الشبكات الاجتماعية
صفي الدين الحلي

صفي الدين الحلي

صَفِيِّ الدينِ الحِلِّي (677 - 752 هـ / 1277 - 1339 م) هو أبو المحاسن عبد العزيز بن سرايا بن نصر الطائي السنبسي نسبة إلى سنبس، بطن من طيّ. وهو شاعر عربي نظم بالعامية والفصحى، ينسب إلى مدينة الحلة العراقية التي ولد فيها.

قصائد ودواوين شعر قد تعجبك أيضاً:

ديوان الشريف المرتضى
الشريف المرتضى

أعلى الركائب سارت الأحداج

أَعلى الرّكائبِ سارتِ الأحداجُ وَالبينُ ما عنه هناك مَعاجُ لا تطلبوا منّي السلوَّ فليس مِنْ حاجي ولِي في مَنْ ترحّلَ حاجُ قالوا اِصطَبرْ والصّبرُ ليس

ديوان الفرزدق
الفرزدق

لبئست هدايا القافلين أتيتم

لَبِئسَت هَدايا القافِلينَ أَتَيتُمُ بِها أَهلَكُم يا شَرَّ جَيشَينِ عُنصُرا رَجَعتُم عَلَيهِم بِالهَوانِ فَأَصبَحوا عَلى ظَهرِ عُريانِ السَلائِقِ رَدبَرا وَقَد كانَ شيمَ السَيفُ بَعدَ اِستِلالِهِ

ديوان ابن الرومي
ابن الرومي

ألا أيهذا الشيب سمعا وطاعة

ألا أيهذا الشيبُ سمعاً وطاعة فأنت المُناوي ما علمتُ المظَفّرُ أبَى الخِطر والحناء حربَك إنّهُ بدا لهما لاشك أنْ سوف تظهر إذا كنت تمحو صبغةَ

اخترنا لك هذه مجموعة من الاقتباسات الشعرية الملهمة:

شعر إيليا أبو ماضي - ليس بي داء ولكني امرؤ

شعر إيليا أبو ماضي – ليس بي داء ولكني امرؤ

جُعتُ وَالخُبزُ وَفيرٌ في وِطابي وَالسَنا حَولي وَروحي في ضَبابِ وَشَرِبتُ الماءَ عَذباً سائِغاً وَكَأَنّي لَم أَذُق غَيرَ سَرابِ حَيرَةٌ لَيسَ لَها مَثَلٌ سِوى حَيرَةِ

شعر أبو العلاء المعري - والدهر أخرق ما اهتدى لصنيعة

شعر أبو العلاء المعري – والدهر أخرق ما اهتدى لصنيعة

وَالدَهرُ أَخرَقُ ما اِهتَدى لِصَنيعَةٍ وَبَنوهُ كُلُّهُمُ سَفيهٌ أَخرَقُ وَتَشابَهَت أَجسامُنا وَتَخالَفَت أَغراضُنا فَمُغَرِّبٌ وَمُشَرِّقُ — أبو العلاء المعري Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في أبيات شعر

شعر محمود درويش - لنذهب معا

شعر محمود درويش – لنذهب معا

لم يكن كافياً أَن نكون معاً لنكون معاً… كان ينقُصُنا حاضرٌ لنرى أين نحن . لنذْهَبَ كما نحن إنسانةً حُرَّةً وصديقاً قديماً لنذهبْ معاً في

لا يمكن حفظ اشتراكك. حاول مرة اخرى.
لقد تم اشتراكك بنجاح.

اشترك في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

كن متابعاً أولاً بأول، خطوة بسيطة لتصلك شروحات وقصائد بشكل اسبوعي

تعليقات

الاعضاء النشطين مؤخراً