فكم دعوتك يا عيني ولم تجب

ديوان محيي الدين بن عربي
شارك هذه القصيدة

فكم دعوتكَ يا عيني ولم تجبْ

خابتْ سهامُ دعائي فيك لم تصبِ

شُغلتَ عني بأمرٍ أنت تعرفه

ولا تظنَّ بنا شيئاً من الريب

رميت حب قبول في حبالتكم

فصدت والله يا عيني ولم تخب

فاهنأ فديتك صياداً أظفرت بما

تريده من فتى من سادةٍ نجبِ

Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في ديوان محيي الدين بن عربي، شعراء العصر الأيوبي، قصائد
تابع عالم الأدب على الشبكات الاجتماعية
محيي الدين بن عربي

محيي الدين بن عربي

محمد بن علي بن محمد بن عربي أَبوبكر الحاتمي الطائي الأندلسي المعروف بمحي الدين بن عربي. فيلسوف من المتكلمين ، ولد في مرسية بالأندلس وانتقل إلى اشبيلية وقام برحلة فزار الشام وبلاد الروم والعراق والحجاز، واستقر في دمشق ومات فيها.

قصائد ودواوين شعر قد تعجبك أيضاً:

ابن الوردي

قليل الفقه لحان

قليلُ الفقهِ لَحانٌ لهُ في حكمهِ خَبْطُ قبيحُ الشكل محتدٌّ فلا شكلٌ ولا ضبطُ Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في ديوان ابن الوردي، شعراء العصر المملوكي، قصائد

ديوان أبو العلاء المعري
أبو العلاء المعري

تصدق على الطير الغوادي بشربة

تَصَدَّق عَلى الطَيرِ الغَوادي بِشُربَةٍ مِنَ الماءِ وَاِعدُدها أَحَقَّ مِنَ الأُنسِ فَما جِنسُها جانٍ عَليكَ أَذيَّةً بِحالٍ إِذا ماخِفتَ مِن ذلِكَ الجِنسِ لَقَد فَرَّعَتنا قُدرَةٌ

ديوان الأحوص الأنصاري
الأحوص

يبكي لما قلب الزمان جديده

يَبكي لِما قَلَبَ الزَمانُ جَديدَهُ خَلقاً وَلَيسَ عَلى الزَمانِ مُعَوَّلُ وَالرَأسُ شامِلُهُ البَياضُ كَأَنَّهُ بَعدَ السوادِ بِهِ الثَغامُ المُحوِلُ وَسَفيهَةٍ هَبَّت عَلَيَّ بِسُحرَةٍ جَهلاً تَلُومُ

اخترنا لك هذه مجموعة من الاقتباسات الشعرية الملهمة:

شعر قيس بن الخطيم - حوراء جيداء يستضاء بِها

شعر قيس بن الخطيم – حوراء جيداء يستضاء بِها

حَوراءُ جَيداءُ يُستَضاءُ بِها كَأَنَّها خوطُ بانَةٍ قَصِفُ تَمشي كَمَشيِ الزَهراءِ في دَمَثِ ال رَملِ إِلى السَهلِ دونَهُ الجُرُفُ وَلا يَغِثُّ الحَديثُ ما نَطَقَت وَهوَ بِفيها

لا يمكن حفظ اشتراكك. حاول مرة اخرى.
لقد تم اشتراكك بنجاح.

اشترك في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

كن متابعاً أولاً بأول، خطوة بسيطة لتصلك شروحات وقصائد بشكل اسبوعي

تعليقات

الاعضاء النشطين مؤخراً