علا كل سلطان على كل سوقة

ديوان محيي الدين بن عربي
شارك هذه القصيدة

علا كلُّ سلطانٍ على كلِّ سوقة

إذا سكن الأطوالَ وأسكن العرضا

وما ذاك إلا ههنا بتكلُّفٍ

وينعدمُ التكليفُ إن فارق الأرضا

إلى جنةِ المأوى بنشأة حسِّه

وما عندها ظل وإنْ لها عرضا

تظن ترى ناساً وما هم كما ترى

وما لهمُ غير اليرابيع من مثل

قلوبهمُ كالنافقاء لحكمةِ

وإن فارقوا اليربوع في الخَلقِ والشكل

لأن لهم وجهين في أصل خلقهم

فوجهٌ إلى فصلٍ ووجهٌ إلى وصل

وهذا مديحٌ منبيءٌ بحقيقةٍ

وما هو هجوٌ جَلَّ عن هجومهم مثلي

وما أنا عما قد ذكرتُ بغائبٍ

ولكنَّ ذا الأفضال يمتاز بالفضل

وما قلت إلا ما تحققت كونه

فإنَّ مثال الشخصِ يظهر بالظل

وقد علم الأقوام أني بصورةٍ

حبيت بها جود اختصاص على الكلِّ

فيا نفس جودي بالسماح على فتى

قد أنزلكم بالفقر منزلةَ الأصل

فإن لم يكن أهلاً فإنك أهلة

وما هو بالإتيان إلا من الأهل

وما ثَم ذات تستحق لعينها

وجود مديح أو هجاء بلا فعل

Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في ديوان محيي الدين بن عربي، شعراء العصر الأيوبي، قصائد
تابع عالم الأدب على الشبكات الاجتماعية
محيي الدين بن عربي

محيي الدين بن عربي

محمد بن علي بن محمد بن عربي أَبوبكر الحاتمي الطائي الأندلسي المعروف بمحي الدين بن عربي. فيلسوف من المتكلمين ، ولد في مرسية بالأندلس وانتقل إلى اشبيلية وقام برحلة فزار الشام وبلاد الروم والعراق والحجاز، واستقر في دمشق ومات فيها.

قصائد ودواوين شعر قد تعجبك أيضاً:

ديوان أبو العلاء المعري
أبو العلاء المعري

لنا خفض المحلة والدنايا

لَنا خَفضُ المَحَلَّةِ وَالدَنايا وَلِلَّهِ المَكارِمُ وَالعُلُوّ إِذا كانَ الهَوى في النَفسِ طَبعاً فَلَيسَ بِغَيرِ ميتَتِها سُلُوّ وَإِن أَهَلَت دِيارٌ مِن أُناسٍ فَسَوفَ يَمَسُّها مِنهُم

ديوان أبو نواس
أبو نواس

يا دير حنة من ذات الأكيراح

يا دَيرَ حَنَّةَ مِن ذاتِ الأُكَيراحِ مَن يَصحُ عَنكَ فَإِنّي لَستُ بِالصاحي رَأَيتُ فيكَ ظِباءً لا قُرونَ لَها يَلعَبنَ مِنّا بِأَلبابٍ وَأَرواحِ يَعتادُهُ كُلُّ مَحفوفٍ

ابن الوردي

يا حمرة خده الشهي البرق

يا حمرةَ خدِّهِ الشهيِّ البرْقِ ما حرمك الشاربُ فارغيْ حقي كانت شفتاهُ حقَّ درٍّ بهجٍ والشاربُ قدْ جاءَ غطاءَ الحقِّ Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في ديوان

اخترنا لك هذه مجموعة من الاقتباسات الشعرية الملهمة:

شعر نزار قباني - إِلى متى أَعتكف؟

شعر نزار قباني – إِلى متى أَعتكف؟

إِلَى مَتَى أَعتَكِف؟ عَنها ..وَ لا أَعتَرِف أُضَلِّلُ النَّاسَ وَ لَوْنِى بَاهِتٌ مُنخَطِف وَ جَبهَتِى مَثلُوجَةٌ وَ مِفصَلِي مُرتَجِف أَيُجحَدُ الصّدرُ الذي يَنبَعُ مِنهُ الصَّدف

شعر غزل المتنبي - بدت قمرا ومالت خوط بان

شعر غزل المتنبي – بدت قمرا ومالت خوط بان

بَدَتْ قَمَراً ومالَتْ خُوطَ بانٍ وفاحَتْ عَنْبَراً ورَنَت غَزالا وجارَتْ في الحُكومَةِ ثمّ أبْدَتْ لَنا من حُسنِ قامَتِها اعتِدالا — المتنبي شرح أبيات الشعر: 1 

شعر عمرو بن معد كرب - وبدت لميس كأنها

شعر عمرو بن معد كرب – وبدت لميس كأنها

وبَدَتْ لَمِيسُ كأَنَّها. بدرُ السَّماءِ إِذا تَبَدّى وبَدَتْ مَحاسِنُها التي تَخْفَى، وكانَ الأَمْرُ جِدّا — عمرو بن معد كرب Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في أبيات شعر

لا يمكن حفظ اشتراكك. حاول مرة اخرى.
لقد تم اشتراكك بنجاح.

اشترك في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

كن متابعاً أولاً بأول، خطوة بسيطة لتصلك شروحات وقصائد بشكل اسبوعي

تعليقات

الاعضاء النشطين مؤخراً