عج بالحمى مهفهفات غصونه

ديوان ابن الساعاتي

عج بالحمى مهفهفات غصونه

وحذار من غيد الكثيب وعينه

من كان وسنان كأن لحاظه

نصلت ذوابل قومه من دونه

كيف الخلاص لمن هواه هوانه

في حبه ومناه ريب منونه

ما كدت تغلبني جيوش جماله

لولا العذار يمدها بكمينه

كالسيف تعرف حده من هجره

خشناً وتعرف صفحه من لينه

أهدى إلى الأغصان لين قوامه

وأعار جسم الصب سقم جفونه

تتقابل الأضداد عند محبه

في حسنه فتبين عن مكنونه

فقام لصحة لفظه

وظلام طرته لصبح جبينه

Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في ديوان ابن الساعاتي، شعراء العصر الأيوبي، قصائد
لقد قمنا بعمل استبيان سريع مكون من 10 أسئلة لاستطلاع أراءكم حول مستوى الخدمات المقدمة من خلالنا للعمل على تحسينها وتطويرها  نرجو منكم تعبئة هذه الاستبانة شاكرين لكم حسن تعاونكم. رابط الاستبيان  

قد يعجبك أيضاً

تعليقات