ظمئت إلى السقيا الأباطح والربى

ديوان لسان الدين بن الخطيب
شارك هذه القصيدة

ظَمِئَتْ إِلَى السُّقْيَا الأَبَاطِحُ وَالُّربَى

حَتَّى دَعَوْنَا الْعَامَ عَاماً مُجْدِبَا

وَالْغَيْثُ مَسْدُولُ الْحِجَابِ وَإِنَّمَا

عَلِمَ الْغَمَامُ قُدُومَكُمْ فَتَأَدَّبَا

Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في ديوان لسان الدين بن الخطيب، شعراء العصر الأندلسي، قصائد
تابع عالم الأدب على الشبكات الاجتماعية
لسان الدين بن الخطيب

لسان الدين بن الخطيب

محمد بن عبد الله بن سعيد بن عبد الله بن سعيد بن علي بن أحمد السّلماني الخطيب و يكنى أبا عبد الله، هو شاعر وكاتب وفقيه مالكي ومؤرخ وفيلسوف وطبيب وسياسي من الأندلس

قصائد ودواوين شعر قد تعجبك أيضاً:

ديوان الفرزدق
الفرزدق

منا الذي اختير الرجال سماحة

مِنّا الَّذي اِختيرَ الرِجالَ سَماحَةً وَخَيراً إِذا هَبَّ الرِياحُ الزَعازِعُ وَمِنّا الَّذي أَعطى الرَسولُ عَطِيَّةً أُسارى تَميمٍ وَالعُيونُ دَوامِعُ وَمِنّا الَّذي يُعطي المِئينَ وَيَشتَري الـ

ديوان عبد الغني النابلسي
عبد الغني النابلسي

أيها الطالب النجاة أتاكا

أيها الطالب النجاة أتاكا قول حق فخل عنك الهلاكا إنني كاشف لك السر فاسمع سر رب قد اختفى عن حجاكا خلق الله أولاً عالم الرو

عبد الله بن المعتز

يا صاح يشغل سمعي عن عواذله

يا صاحِ يَشغَلُ سَمعي عَن عَواذِلَهُ قَرعُ الكُؤوسِ بِأَفواهِ القَوازيزِ أَصغى بِإِبريقِهِ مِن تَحتِ مِبزَلِها حَتّى تَمَلَّأَ مِن أَحشاءِ مَوخوزِ يُضاحِكُ الأُقحُوانُ الغَضُّ في فَمِهِ

اخترنا لك هذه مجموعة من الاقتباسات الشعرية الملهمة:

شعر علي بن أبي طالب - ومن البلاء وللبلاء علامة

شعر علي بن أبي طالب – ومن البلاء وللبلاء علامة

وَمِنَ الْبَلاءِ وَلِلْبَلاءِ عَلامَةٌ أَنْ لا يُرَى لَكَ عَنْ هَوَاكَ نُزُوعُ الْعَبْدُ عَبْدُ النَّفْسِ فِي شَهَوَاتِهِ وَالْحُرُّ يَشْبَعُ تَارَةً وَيَجُوعُ — علي بن أبي طالب

لا يمكن حفظ اشتراكك. حاول مرة اخرى.
لقد تم اشتراكك بنجاح.

اشترك في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

كن متابعاً أولاً بأول، خطوة بسيطة لتصلك شروحات وقصائد بشكل اسبوعي

تعليقات

الاعضاء النشطين مؤخراً