قد يعجبك أيضاً

ألان استقر الملك في مستقره

أَلانَ استَقَرَّ المُلكُ في مُستَقَرِّهِ وَعادَ لِعُرفٍ أَمرُهُ المُتَنَكِّرُ طَريدٌ تَلافاهُ يَزيدٌ بِرَحمَةٍ فَلَم يُمسِ مِن نَعمائِهِ يَتَعَذَّرُ نشرت في ديوان الأحوص الأنصاري، شعراء العصر…

تعليقات