سكونا خلت أقدم من حراك

ديوان أبو العلاء المعري
شارك هذه القصيدة

سُكوناً خِلتُ أَقدَمَ مِن حَراكٍ

فَكَيفَ بِقَولِنا حَدَثَ السُكونُ

وَما في الناسِ أَجهَلُ مِن غَبِيٍّ

يَدومَ لَهُ إِلى الدُنيا رُكونُ

مَنازِلُنا إِذا ما الطَيرُ صيدَت

فَما تَبكي مِنَ الأَسَفِ الوُكونُ

وَما كانَت نَوى فَنَذُمَّ بَيناً

وَلكِن بَعدَ أَيّامٍ تَكونُ

Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في ديوان أبو العلاء المعري، شعراء العصر العباسي، قصائد
تابع عالم الأدب على الشبكات الاجتماعية
أبو العلاء المعري

أبو العلاء المعري

أبو العلاء المعري (363 هـ - 449 هـ) (973 -1057م) هو أحمد بن عبد الله بن سليمان القضاعي التنوخي المعري، شاعر ومفكر ونحوي وأديب من عصر الدولة العباسية، ولد وتوفي في معرة النعمان في محافظة إدلب وإليها يُنسب. لُقب بـرهين المحبسين أي محبس العمى ومحبس البيت وذلك لأنه قد اعتزل الناس بعد عودته من بغداد حتى وفاته.

قصائد ودواوين شعر قد تعجبك أيضاً:

ديوان صفي الدين الحلي
صفي الدين الحلي

ذلوا لنا من بعد فرط عزة

ذلوا لنا من بعد فرط عزة وطاوعوا العشاق صاغرينا وأصبحوا من غير حج موجب محلقين ومقصرينا Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في ديوان صفي الدين الحلي، شعراء

ديوان أبو العلاء المعري
أبو العلاء المعري

يا شهب إنك في السماء قديمة

يا شُهبُ إِنَّكِ في السَماءِ قَديمَةٌ وَأَشَرتِ لِلحُكَماءِ كُلَّ مُشارِ أَخبَرتِ عَن مَوتٍ يَكونُ مُنَجِّماً أَفَتُخبِرينَ بِحادِثِ الإِنشارِ مَن لِلمُمَلَّكِ تُبَّعٍ أَو قَيصَرٍ أَو كانَ

ديوان صفي الدين الحلي
صفي الدين الحلي

أتى موسى بآية خال خد

أَتى موسى بِآيَةِ خالِ خَدٍّ حَمَتهُ صَوارِمُ الحَدَقِ المِراضِ فَجاءَ بِضِدِّ ما قَد جاءَ موسى كَليمُ اللَهِ في الحُقَبِ المَواضي فَآيَةُ ذا بَياضٌ في سَوادٍ

اخترنا لك هذه مجموعة من الاقتباسات الشعرية الملهمة:

لولا الحياء لعادني استعبار - جرير

لولا الحياء لعادني استعبار – جرير

لَولا الحَياءُ لَعادَني اِستِعبارُ وَلَزُرتُ قَبرَكِ وَالحَبيبُ يُزارُ وَلَقَد نَظَرتُ وَما تَمَتُّعُ نَظرَةٍ في اللَحدِ حَيثُ تَمَكَّنَ المِحفارُ – جرير Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في أبيات

لا يمكن حفظ اشتراكك. حاول مرة اخرى.
لقد تم اشتراكك بنجاح.

اشترك في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

كن متابعاً أولاً بأول، خطوة بسيطة لتصلك شروحات وقصائد بشكل اسبوعي

تعليقات

الاعضاء النشطين مؤخراً