سامرت سامرية كأنها

سامرت سامرية كأنها - عالم الأدب

سامرْتُ سامريَّةً

كأنها الغصنُ النّضِرْ

بِطرفِها وقدِّها

نذكرُ موسى والخضِرْ

Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في ديوان ابن الوردي، شعراء العصر المملوكي، قصائد

قد يعجبك أيضاً

سامرت سامرية

سامرْتُ سامريَّةً كأنها الغصنُ النضرْ بطرفِها وقدِّها يُذكر موسى والخضرْ Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في ديوان ابن الوردي، شعراء العصر المملوكي، قصائد

أمكوك الخسار سأنتحيكا

أمكُّوكَ الخسار سأنتحيكا بإحدى الفاقرات ولا أقيكا أتأمُرُ بالتقزُّزِ من كلامي وذكرك يُصْدِئ الذهبَ السبيكا زعَمْتَ بأنني نَحْسٌ وإني مُجيبُك مُعْلِناً لا أتقيكا توهَّم زَحْفَ…

نام الخلي وما أغمض ساعة

نامَ الخَلِيُّ وَما أُغَمِّضُ ساعَةً أَرَقاً وَهاجَ الشَوقُ لي أَحزاني وَإِذا ذَكَرتُكَ يا اِبنَ موسى أَسبَلَت عَيني بِدَمعٍ دائِمِ الهَمَلانِ ما كُنتُ أَبكي الهالِكينَ لِفَقدِهِم…

تعليقات