سأفعل خيرا ما استطعت فلا تقم

ديوان أبو العلاء المعري

سَأَفعَلُ خَيراً ما اِستَطَعتُ فَلا تُقَم

عَلَيَّ صَلاةٌ يَومَ أُصبِحُ هالِكا

فَما فيكُمُ مِن خَيرٍ يُدَّعى بِهِ

يُفَرِّجُ عَنّي بِالمَضيقِ المَسالِكا

فَمَن مُبَلِّغٌ عَنّي المَآلِكَ مَعشَراً

عَليّاً وَمَحموداً وَخاناً وَآلِكا

فَما أَتَمَنّى أَنَّني كَأَجَلِّكُم

ولَكِن أُضاهي المُقتَرينَ الصَعالِكا

وَيَنفُرُ عَقلي مُغضَباً إِن تَرَكتُهُ

سُدىً وَاِتَّبَعتُ الشافِعيّ وَمالِكا

نشرت في ديوان أبو العلاء المعري، شعراء العصر العباسي، قصائد

قد يعجبك أيضاً

فمن مبلغ عني خليلي مالكا

فَمَن مُبلِغٌ عَنّي خَليلِيَ مالِكاً رِسالَةَ مَشدودِ الوَثاقِ غَريبِ وَمَن مُبلِغٌ حَزماً وَتَيماً وَمالِكاً وَأَربابَ حامي الجَفرِ رَهطَ شَبيبِ لِيَبلوا الَّتي قالَت بِصَحراءِ مَنعَجٍ لِيَ…

تعليقات