رويدك لو كشفت ما أنا مضمر

ديوان أبو العلاء المعري
شارك هذه القصيدة

رُوَيدَكَ لَو كَشَّفتَ ما أَنا مُضمِرٌ

مِنَ الأَمرِ ما سَمَّيتَني أَبَداً بِاِسمي

أُطَهِّرُ جِسمي شاتِياً وَمُقَيِّظاً

وَقَلبي أَولى بِالطَهارَةِ مِن جِسمي

Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في ديوان أبو العلاء المعري، شعراء العصر العباسي، قصائد
تابع عالم الأدب على الشبكات الاجتماعية
أبو العلاء المعري

أبو العلاء المعري

أبو العلاء المعري (363 هـ - 449 هـ) (973 -1057م) هو أحمد بن عبد الله بن سليمان القضاعي التنوخي المعري، شاعر ومفكر ونحوي وأديب من عصر الدولة العباسية، ولد وتوفي في معرة النعمان في محافظة إدلب وإليها يُنسب. لُقب بـرهين المحبسين أي محبس العمى ومحبس البيت وذلك لأنه قد اعتزل الناس بعد عودته من بغداد حتى وفاته.

قصائد ودواوين شعر قد تعجبك أيضاً:

عبد الله بن المعتز

قد أغتدي والليل كالغراب

قَد أَغتَدي وَاللَيلُ كَالغُرابِ راخي القِناعِ حالِكُ الإِهابِ مُلقى السُدولِ مُغلَقُ الأَبوابِ حَتّى بَدا الصُبحُ مِنَ الحِجابِ كَغُرَّةٍ جَلَت عَنِ الشَبابِ بِكَلبَةٍ سَريعَةِ الوِثابِ تَنسابُ

ديوان أبو العلاء المعري
أبو العلاء المعري

نقمت على الدنيا ولا ذنب أسلفت

نَقِمتَ عَلى الدُنيا وَلا ذَنبَ أَسلَفَت إِلَيكَ فَأَنتَ الظالِمُ المُتَكَذِّبُ وَهَبها فَتاةً هَل عَلَيها جِنايَةٌ بِمَن هُوَ صَبٌّ في هَواها مُعَذَّبُ وَقَد زَعَموا هَذي النُفوسَ

ديوان أبو العتاهية
أبو العتاهية

إني أكاثر أعدائي مغالطة

إِنّي أُكاثِرُ أَعدائي مُغالَطَةً وَفي الحَشا لَهَبٌ مِن غَيظِمِم ضَرَمٌ وَلَجَّ في العَذلِ أَقوامٌ مَقَتُّهُمُ كَأَنَّ في أُذُني عَن عَذلِهِم صَمَمُ Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في

اخترنا لك هذه مجموعة من الاقتباسات الشعرية الملهمة:

شعر عدي بن ربيعة - ليت السماء على من تحتها وقعت

شعر عدي بن ربيعة – ليت السماء على من تحتها وقعت

لَيتَ السَماءَ عَلى مَن تَحتِها وَقَعَت وَحالَتِ الأَرضُ فَاِنجابَت بِمَن فيها أَضحَت مَنازِلُ بِالسُّلّانِ قَد دَرَسَت تَبكي كُلَيباً وَلَم تَفزَع أَقاصيها الحَزمُ وَالعَزمُ كانا مِن

لا يمكن حفظ اشتراكك. حاول مرة اخرى.
لقد تم اشتراكك بنجاح.

اشترك في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

كن متابعاً أولاً بأول، خطوة بسيطة لتصلك شروحات وقصائد بشكل اسبوعي

تعليقات

الاعضاء النشطين مؤخراً