رعى الله من ودعته فكأنما

ديوان صفي الدين الحلي
شارك هذه القصيدة

رَعى اللَهُ مَن وَدَّعتُهُ فَكَأَنَّما

أُوَدَّعُ رَوحاً بَينَ لَحمي وَأَعظُمي

وَقُلتُ لِقَلبي حينَ فارَقتُ مَجدَهُ

فِراقٌ وَمَن فارَقتَ غَيرَ مُذَمَّمِ

Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في ديوان صفي الدين الحلي، شعراء العصر المملوكي، قصائد
تابع عالم الأدب على الشبكات الاجتماعية
صفي الدين الحلي

صفي الدين الحلي

صَفِيِّ الدينِ الحِلِّي (677 - 752 هـ / 1277 - 1339 م) هو أبو المحاسن عبد العزيز بن سرايا بن نصر الطائي السنبسي نسبة إلى سنبس، بطن من طيّ. وهو شاعر عربي نظم بالعامية والفصحى، ينسب إلى مدينة الحلة العراقية التي ولد فيها.

قصائد ودواوين شعر قد تعجبك أيضاً:

ديوان محيي الدين بن عربي
محيي الدين بن عربي

إني رأيت وجودا لست أعرفه

إني رأيت وجوداً لست أعرفه وكيف أعلم من بالعلم أجهله لولا الوجودُ الذي منا يصرِّفه فيها لما كان قلبٌ يفصله إلى وجودٍ إلى ذاتٍ إلى

ديوان أبو العتاهية
أبو العتاهية

وإذا واش وشى بي عندها

وَإِذا واشٍ وَشى بي عِندَها نَفَعَ الواشي بِما جاءَ يَضُر Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في ديوان أبو العتاهية، شعراء العصر العباسي، قصائد

ديوان أبو العتاهية
أبو العتاهية

ما استعبد الحرص من له أدب

ما اِستَعبَدَ الحِرصُ مَن لَهُ أَدَبُ لِلمَرءِ في الحِرصِ هِمَّةٌ عَجَبُ لِلَّهِ عَقلُ الحَريصِ كَيفَ لَهُ في كُلِّ ما لا يَنالَهُ أَرَبُ ما زالَ حِرصُ

اخترنا لك هذه مجموعة من الاقتباسات الشعرية الملهمة:

لا يمكن حفظ اشتراكك. حاول مرة اخرى.
لقد تم اشتراكك بنجاح.

اشترك في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

كن متابعاً أولاً بأول، خطوة بسيطة لتصلك شروحات وقصائد بشكل اسبوعي

تعليقات

الاعضاء النشطين مؤخراً