رعى الله طيرا على بانة

ديوان محيي الدين بن عربي
شارك هذه القصيدة

رَعى اللَهُ طَيراً عَلى بانَةٍ

قَد اِفصَحَ لي عَن صَحيحِ الخَبَر

بِأَنَّ الأَحِبَّةَ شَدّوا عَلى

رَواحِلِهِم ثُمَّ راحوا سَحَر

فَسِرتُ وَفي القَلبِ مِن أَجلِهِم

جَحيمٌ لِبَينِهِمُ تَستَعِر

أُسابِقُهُم في ظَلامِ الدُجى

أُنادي بِهِم ثُمَّ أَقفو الأَثَر

وَما لي دَليلٌ عَلى إِثرِهِم

سِوى نَفَسٍ مِن هَواهُم عَطِر

رَفَعنَ السَجافَ أَضاءَ الدُجى

فَسارَ الرِكابُ لِضَوءِ القَمَر

فَأَرسَلتُ دَمعي أَمامَ الرِكابِ

فَقالوا مَتى سالَ هذا النَهَر

وَلَم يَستَطيعو عُبوراً لَهُ

فَقُلتُ دُموعي جَرَينَ دُرَر

كَأَنَّ الرُعودَ لِلَمعِ البُروقِ

وَسَيرِ الغَمامِ لِصَوبِ المَطَر

وَجيبُ القُلوبِ لِبَرقِ الثُغورِ

وَسَكبُ الدُموعِ لِرَكبٍ نَفَر

فَيا مَن يُشَبِّهُ لينَ القُدودِ

بِلينِ القَضيبِ الرَطيبِ النَضِر

فَلَو عُكِسَ الأَمرُ مِثلَ الَّذي

فَعَلتَ لَكانَ سَليمَ النَظَر

فَلينُ الغُصونِ كَلينِ القُدودِ

وَوَردُ الرِياضَ كَوَردِ الحَفَر

Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في ديوان محيي الدين بن عربي، شعراء العصر الأيوبي، قصائد
تابع عالم الأدب على الشبكات الاجتماعية
محيي الدين بن عربي

محيي الدين بن عربي

محمد بن علي بن محمد بن عربي أَبوبكر الحاتمي الطائي الأندلسي المعروف بمحي الدين بن عربي. فيلسوف من المتكلمين ، ولد في مرسية بالأندلس وانتقل إلى اشبيلية وقام برحلة فزار الشام وبلاد الروم والعراق والحجاز، واستقر في دمشق ومات فيها.

قصائد ودواوين شعر قد تعجبك أيضاً:

ديوان الفرزدق
الفرزدق

تمنى ابن مسعود لقائي سفاهة

تَمَنّى اِبنُ مَسعودٍ لِقائي سَفاهَةً لَقَد قالَ حيناً يَومَ ذاكَ وَمُنكَرا مَتى تَلقَ مِنّا عُصبَةً يا اِبنَ خالِدٍ رَبيئَةَ جَيشٍ أَو يَقودونَ مِنسَرا تَكُن هَدَراً

المكزون السنجاري

شربت من الحميا ما سقتني

شَرِبتُ مِنَ الحُمَيّا ما سَقَتني بِكاساتِ المُحَيّا ذاتُ حُسنِ فَبانَ بِسَكرَتي صَحوي لِصَحبي بِإِثباتِ الَّذي فيهِ مَحَتني وَأَوجَدَني بِها عَدَمي وَجوداً لِكُلِّ بَقاءِ حَظٍّ فِيَّ

ديوان علي بن أبي طالب
علي بن أبي طالب

لا تفسدن سابق إحسان مضى

لا تُفسِدَن سابِقَ إِحسانٍ مَضى وَاللَهُ لا يُغلَبُ فيما قَد مَضى Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في ديوان علي بن أبي طالب، شعراء صدر الإسلام، قصائد

اخترنا لك هذه مجموعة من الاقتباسات الشعرية الملهمة:

شعر صريع الغواني - إذا التقينا منعنا النوم أعيننا

شعر صريع الغواني – إذا التقينا منعنا النوم أعيننا

إِذا اِلتَقَينا مَنَعنا النَومَ أَعيُنَنا وَلا نُلائِمُ نَوماً حينَ نَفتَرِقُ أُقِرُّ بِالذَنبِ مِنّي لَستُ أَعرِفُهُ كَيما أَقولَ كَما قالَت فَنَتَّفِقُ حَبَستُ دَمعي عَلى ذَنبٍ تُجَدِّدُهُ

شعر توفيق زياد - أنا ماهنت في وطني

شعر توفيق زياد – أنا ماهنت في وطني

أَنَا مَا هُنْتُ في وَطَنِي وَلا صَغَّرْتُ أَكْتَافِي وَقَفْتُ بِوَجْهِ ظُلاَّمِي يَتِيمَاً ، عَارِيَاً ، حَافِي حَمَلْتُ دَمِي عَلَى كَفِّي وَمَا نَكَّسْتُ أَعْلامِي وَصُنْتُ العُشْبَ

لا يمكن حفظ اشتراكك. حاول مرة اخرى.
لقد تم اشتراكك بنجاح.

اشترك في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

كن متابعاً أولاً بأول، خطوة بسيطة لتصلك شروحات وقصائد بشكل اسبوعي

تعليقات

الاعضاء النشطين مؤخراً