رحلت إلى قومي لأدعو جلهم

ديوان كعب بن زهير
شارك هذه القصيدة

رَحَلتُ إِلى قَومي لِأَدعو جُلَّهُم

إِلى أَمرِ حَزمٍ أَحَكَمتُهُ الجَوامِعُ

لِيوفوا بِما كانوا عَلَيهِ تَعاقَدوا

بِخَيفِ مِنىً وَاللَهُ راءٍ وَسامِعُ

وَتوصَلَ أَرحامٌ وَيُفَرَجَ مُغرَمٌ

وَتَرجِعَ بِالوُدِّ القَديمِ الرَواجِعُ

فَأَبلِغ بِها أَفناء عُثمانَ كُلَّها

وَأَوساً فَبَلِّغها الَّذي أَنا صانِعُ

سَأَدعوهُمُ جُهدي إِلى البِرِّ وَالتُقى

وَأَمرِ العُلا ما شايَعَتني الأَصابِعُ

فَكونوا جَميعاً ما اِستَطَعتُم فَإِنَّهُ

سيَلبَسُكُم ثَوبٌ مِنَ اللَهِ واسِعُ

وَقُوموا فآسوا قَومَكُم فَاِجمَعُوهُمُ

وَكونوا يَداً تَبني العُلا وَتُدافِعُ

فَإِن أَنتُمُ لَم تَفعَلوا ما أَمَرتُكُم

فَأَوفوا بِها إِنَّ العُهودَ وَدائِعُ

لشَتانَ مَن يَدعو فُيوفي بِعَهدِهِ

وَمَن هُوَ لِلعَهدِ المُؤَكَّدَ خالِعُ

إِلَيكَ أَبا نَصرٍ أَجازَت نَصيحَتي

تُبَلِّغُها عَني المَطِيُّ الخَواضِعُ

فَأَوفِ بِما عاهَدتَ بِالخَيفِ مِن مِنىً

أَبا النَصرِ إِذا سُدَّت عَلَيكَ المَطالِعُ

فَنَحنُ بَنو الأَشياخِ قَد تَعلَمونَهُ

نُذَبِّبُ عَن أَحسابِنا وَنُدافِعُ

وَنَحبِسُ بِالثَغرِ المَخوفِ مَحَلُّهُ

لِيُكشَفَ كَربٌ أَو لِيُطعَمَ جائِعُ

Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في الشعراء المخضرمون، ديوان كعب بن زهير، قصائد
تابع عالم الأدب على الشبكات الاجتماعية
كعب بن زهير

كعب بن زهير

كعب بن زهير، هو كعب بن زهير بن أبي سلمى، المزني، أبو المضرَّب . شاعر مخضرم من أشهر قصائده اللامية التي مطلعها بانت سعاد. أحد الفحول المخضرمين، عاش عصرين مختلفين هما عصر ما قبل الإسلام وعصر صدر الإسلام. عالي الطبقة، كان ممن اشتهر في الجاهلية.

قصائد ودواوين شعر قد تعجبك أيضاً:

ابن الوردي

فاز حسين بالثنا والهنا

فازَ حسينٌ بالثنا والهنا بصبرِهِ عنْ قدحِ الخمرِ بُلي فعوفي واتقى فارتقى وهذهِ عاقبةُ الصبرِ Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في ديوان ابن الوردي، شعراء العصر المملوكي،

ديوان البحتري
البحتري

أبا قسم حان الرحيل ولا أرى

أَبا قَسِمٍ حانَ الرَحيلُ وَلا أَرى لِبائِيَّتي فيكُم نَوالاً وَلا أَجرا وَنَحنُ جُلوسٌ حَولَ وَردٍ مُضاعَفٍ وَلَيسَت لَنا خَمرٌ فَبِعنا بِها خَمرا Recommend0 هل أعجبك؟نشرت

ديوان ذو الرمة
ذو الرمة

أأحلف لا أنسى وإن شطت النوى

أَأَحِلفُ لا أَنسى وَإِن شَطَّتِ النَوى ذَواتِ الثَنايا الغُرِّ وَالأعيُنِ النُجلا وَلا الِمسكَ مِن أَعراضِهِنَّ وَلا البُرى جَواعِلَ في أوضَاحِهِ قَصَباً خَدلا قِطافَ الخُطى مُلتَفّةً

اخترنا لك هذه مجموعة من الاقتباسات الشعرية الملهمة:

شعر دعبل الخزاعي - لا تعجبي يا سلم

شعر دعبل الخزاعي – لا تعجبي يا سلم

لا تَعجَبي يا سَلمُ مِنْ رَجُلٍ ضحكَ المشيبُ برأسهِ فبكى قدْ كانَ يضحكُ في شيبتهِ وَأَتَى المشيبُ فقلَّما ضَحِكَا يا سلمَ ما بالشَّيبِ منقصة ُ

لا يمكن حفظ اشتراكك. حاول مرة اخرى.
لقد تم اشتراكك بنجاح.

اشترك في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

كن متابعاً أولاً بأول، خطوة بسيطة لتصلك شروحات وقصائد بشكل اسبوعي

تعليقات

الاعضاء النشطين مؤخراً