قد يعجبك أيضاً

الآن لما صار حوض الوارد

الآنَ لَمّا صارَ حَوضَ الوارِدِ وَغَدا وَأَصبَحَ عُرضَةً لِلرائِدِ دَسَّت إِلَيهِ الحادِثاتُ تَحِيَّةً فيها صَلاحٌ لِلغُلامِ الفاسِدِ فَاليَومَ عُوِّضَ فَرحَةً مِن تَرحَةٍ وَاليَومَ بُدِّلَ راحِماً…

إن كنت تقبل مني

إِن كُنتَ تَقبَلُ مِنّي فَاِرحَل وَفيكَ بَقِيَّه دَعِ اِنتِظارَكَ قَوماً لَهُم أُمورٌ بَطِيَّه وَلا تُقِم في مَكانٍ وَكُن كَأَنَّكَ حَيَّه وَلا تَرَ الناسَ إِلّا عَيناً…

المرء يشقى بكل أمر

المَرءُ يَشقى بِكُلِّ أَمرٍ لَم يُسعِدِ اللَهُ فيهِ جَدَّه وَكُلُّ شَيءٍ فَقَدتَ يَوماً وَاِعتَضتَ عَنهُ نَسيتَ فَقدَه لَم يَفقِدِ المَرءُ نَفعَ شَيءٍ سَدَّ لَهُ غَيرُهُ…

تعليقات