حذار فإن الليث قد فر نابه

ديوان الشريف الرضي
شارك هذه القصيدة

حَذارِ فَإِنَّ اللَيثَ قَد فَرَّ نابُهُ


وَقَد أَوتَرَ الرامي المُصيبُ وَأَنبَضا


أُسَرُ بِمَن أَرجا إِلى اليَومِ يَومَهُ


فَأَدرَكَ ما يَهوى وَآسى لِمَن مَضى


وَقَد كُنتُ أَدعو أَن تُؤَخَّرَ مُدَّتي


لَعَلّي أَرى يَوماً مِنَ العَدلِ أَبيَضا

Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في ديوان الشريف الرضي، شعراء العصر العباسي، قصائد
تابع عالم الأدب على الشبكات الاجتماعية
الشريف الرضي

الشريف الرضي

محمد بن الحسين بن موسى، أبو الحسن. شاعر وفقيه ولد في بغداد وتوفي فيها.

قصائد ودواوين شعر قد تعجبك أيضاً:

ديوان ابن الرومي
ابن الرومي

للمادحون اليوم أهل زماننا

لَلمادحونَ اليومَ أهلَ زماننا أوْلى من الهاجين بالحرمانِ كم قائل لي منهمُ ومدحتُهُ بمدائح مثل الرياض حِسانِ أحسنتَ ويحكَ ليس فيَّ وإنما أستحسنُ الحسنات في

ديوان ابن نباتة المصري
ابن نباتة

عمري لقد زهت الأمصار حين محى

عمري لقد زهت الأمصار حين محى عليّ عنها دياجي الظلم والظَلم إذا برى قلماً قالت ممالكها يا بارئ النسم احرس باريَ القلم Recommend0 هل أعجبك؟نشرت

ديوان القاضي الفاضل
القاضي الفاضل

سمعنا الندى نادى بأحسن إحسان

سَمِعنا النَدى نادى بِأَحسَنِ إِحسانِ فَقُلنا لِمَن تَعني فَقالَ لِعُثمانِ فَآباؤُهُ كانوا مُهاجِرَةَ العُلا فَجاءَ بَنوهُ التابِعونَ بِإِحسانِ لَكَ البَيتُ بَيتٌ لا اِنكِسارَ لِوَزنِهِ وَإِن

اخترنا لك هذه مجموعة من الاقتباسات الشعرية الملهمة:

شعر نزار قباني - على حد الخنجر

شعر نزار قباني – على حد الخنجر

مقدُورُكَ.. أن تمشي أبداً في الحُبِّ .. على حدِّ الخنجر وتَظلَّ وحيداً كالأصداف وتظلَّ حزيناً كالصفصاف مقدوركَ أن تمضي أبداً.. في بحرِ الحُبِّ بغيرِ قُلوع

لا يمكن حفظ اشتراكك. حاول مرة اخرى.
لقد تم اشتراكك بنجاح.

اشترك في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

كن متابعاً أولاً بأول، خطوة بسيطة لتصلك شروحات وقصائد بشكل اسبوعي

تعليقات

الاعضاء النشطين مؤخراً