حبيبي هل شهود الحب إلا

ديوان الشريف الرضي

حَبيبي هَل شُهودُ الحُبِّ إِلّا اِش


تِياقٌ أَو نِزاعٌ أَو حَنينُ


لَقَد آوى مَحَلَّكَ مِن فُؤادي


مَكانٌ لَو عَلِمتَ بِهِ مَكينُ


إِذا قَدَّرتَ أَنّي عَنكَ سالٍ


فَذاكَ اليَومَ أَعشَقُ ما أَكونُ


فَلا تَخشَ القَطيعَةَ إِنَّ قَلبي


عَليكَ اليَومَ مَأمونٌ أَمينُ

نشرت في ديوان الشريف الرضي، شعراء العصر العباسي، قصائد

قد يعجبك أيضاً

حبيبي وافر والشوق مني

حَبيبي وافِرٌ وَالشَوقُ مِنّي طَويلٌ وَالجَوى عِندي مَديدُ وَأَعجَبُ أَنَّني أَهوى حُسيناً وَوَجدي في مَحَبَّتِهِ يَزيدُ كَتَمتُ الحُبَّ حَتّى عيلَ صَبي وَكِتمانُ الهَوى صَعبٌ شَديدُ…

تعليقات