تهوي رؤوس القاحرات القحر

ديوان ذو الرمة
شارك هذه القصيدة

تَهوي رُؤوسُ القاحِراتِ القُحَّرِ

بَينَ اللُهى مِنها وَبَينَ الحَنجُرِ

Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في ديوان ذو الرمة، شعراء العصر الأموي، قصائد
تابع عالم الأدب على الشبكات الاجتماعية
ذو الرمة

ذو الرمة

ذُو الرُمَّة (77 هـ 696م - 117 هـ 735م) هو غيلان بن عقبة بن نهيس بن مسعود العدوي الربابي التميمي، كنيته أبو الحارث وهو من شعراء العصر الأموي، من فحول الطبقة الثانية في عصره.

قصائد ودواوين شعر قد تعجبك أيضاً:

ديوان عبد الغفار الأخرس
عبد الغفار الأخرس

أعد اللهو فإن اللهو أحمد

أعد اللَّهو فإنَّ اللَّهوَ أحْمَدْ وأدِرْها في لُجَين الكأس عَسْجَد واسقنيها قهوةً عاديَّةً أخبرت عمَّا مضى في ذلك العهد لو رأى كسرى سنا أنوارها ظنَّها

ابن عبد ربه

لا تبك ليلى ولا ميه

لا تَبكِ ليلى ولا ميَّه ولا تَندُبَنْ راكباً نِيَّه وبكِّ الصّبا إذ طَوى ثوبَهُ فلا أحدٌ ناشرٌ طَيَّه ولا القلبُ ناسٍ لِما قد مَضى ولا

ديوان عبد الغني النابلسي
عبد الغني النابلسي

حرف له بالإنحراف مظاهر

حرف له بالإنحراف مظاهر وهو الذي هو في الإضافة قاهر متنوع الحركات في سكناته وله كمال بالإحاطة باهر وجهان فيه فواحد متقاصر عن درك ما

اخترنا لك هذه مجموعة من الاقتباسات الشعرية الملهمة:

شعر إبراهيم محمد إبراهيم - فكت الاغلال

شعر إبراهيم محمد إبراهيم – فكت الاغلال

فكأنما الخلخالَ أحدثَ ضَجّةً في خَافِقي وكأنّها الزّلْزالُ لمّا رأتْ منى اختلاجَ مشاعرٍ قالتْ بِهَمْسٍ: فُكّتِ الأغْلالُ إن النفوسَ إذا تَرَنَّمَ عودُها رقصتْ على أوتارهِ

شعر إيليا أبو ماضي - والحب صوت فهو أنة نائح

شعر إيليا أبو ماضي – والحب صوت فهو أنة نائح

هِيَ نَظرَةٌ عَرَضَت فَصارَت في الحَشا نارا وَصارَ لَها الفُؤادُ وَقودا وَالحُبُّ صَوتٌ فَهوَ أَنَّةُ نائِحٍ طَورا وَآوِنَةً يَكونُ نَشيدا يَهَبُ البَواغِمَ أَلسُناً صَدّاحَةً فَإِذا

لا يمكن حفظ اشتراكك. حاول مرة اخرى.
لقد تم اشتراكك بنجاح.

اشترك في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

كن متابعاً أولاً بأول، خطوة بسيطة لتصلك شروحات وقصائد بشكل اسبوعي

تعليقات

الاعضاء النشطين مؤخراً