ترى الأباريق والأكواس ماثلة

ترى الأباريق والأكواس ماثلة - عالم الأدب

ترى الأباريقَ والأكواسَ ماثلةً

وكلُّ طاسٍ من الإبريز مُمتثِلُ

كأَنّها أنجمٌ يجري بها فلكٌ

للراحِ لا أسدٌ فيها ولا حَمَلُ

Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في ديوان ابن عبد ربه، شعراء العصر الأندلسي، قصائد

قد يعجبك أيضاً

بديع الزمان الهمذاني – المقامة المضيرية

”” حَدَّثَنا عِيسَى بْنُ هِشامٍ قَالَ: كُنْتُ بِالبَصْرَةِ، وَمَعِي أَبُو الفَتْحِ الإِسْكَنْدَرِيُّ رَجُلُ الفَصَاحَةِ يَدْعُوهَا فَتُجِيبُهُ، وَالبَلاغَةِ يَأَمُرُهَا فَتُطِيعُهُ، وَحَضَرْنَا مَعْهُ دَعْوَةَ بَعْضِ التُّجَّارِ، فَقُدِمَتْ…

تعليقات