تداركني جدي بسفح متالع

ديوان حاتم الطائي
شارك هذه القصيدة

تَدارَكَني جَدّي بِسَفحِ مَتالِعٍ

فَلا تَيأَسَن ذو قَومِهِ أَن يُغَنَّما

Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في ديوان حاتم الطائي، شعراء العصر الجاهلي، قصائد
تابع عالم الأدب على الشبكات الاجتماعية
حاتم الطائي

حاتم الطائي

حاتم الطائي شاعر عربي جاهلي وأمير قبيلة طيء (توفي 46 ق. هـ / 605 م) اشتهر بكرمه واشعاره و جوده. لحاتم الطائي شعر كثير وهو من البلاغة بمكان، له ديوان واحد في الشعر.

قصائد ودواوين شعر قد تعجبك أيضاً:

ديوان الأمير الصنعاني
محمد بن إسماعيل الصنعاني

أهلاً بكم صبحتكم كل غادية

أهلاً بكم صبحتكم كل غادية من السحائب تروي السهل والجبلا وصلتم فوصلتم كل ذي مِقَةٍ يسائل الركب عنكم كلما وصلا يكاد يجعل نار الشوق مركبه

ديوان ابن نباتة المصري
ابن نباتة

ومليح يقول حسن حلاه

ومليح يقول حسن حلاه لي جبين بالشعر حف سناه إن رآني هذا وذاك ممن أنعم الله صبحه ومساه Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في ديوان ابن نباته

ديوان ابن الرومي
ابن الرومي

أحب كل غادة

أحبُّ كلّ غادةٍ ألحاظُها تَكلَّمُ فإن أحارت طفقت ألفاظها تَرنّمُ ماء صباها غدق ونارها تَضرّمُ فالوجهُ منها جنة وحَرُها جهنمُ Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في ديوان

اخترنا لك هذه مجموعة من الاقتباسات الشعرية الملهمة:

أتلفتني كلفا أبليتني أسفا - ابن زيدون

أتلفتني كلفا أبليتني أسفا – ابن زيدون

أَتلَفتَني كَلَفاً أَبلَيتَني أَسَفاً قَطَّعتَني شَغَفاً أَورَثتَني عِلَلا إِن كُنتُ خُنتُ وَأَضمَرتُ السُلُوَّ فَلا بَلَغتُ يا أَمَلي مِن قُربَكَ الأَمَلا وَاللَهُ لا عَلِقَت نَفسي بِغَيرِكُمُ

شعر قيس بن الخطيم - حوراء جيداء يستضاء بِها

شعر قيس بن الخطيم – حوراء جيداء يستضاء بِها

حَوراءُ جَيداءُ يُستَضاءُ بِها كَأَنَّها خوطُ بانَةٍ قَصِفُ تَمشي كَمَشيِ الزَهراءِ في دَمَثِ ال رَملِ إِلى السَهلِ دونَهُ الجُرُفُ وَلا يَغِثُّ الحَديثُ ما نَطَقَت وَهوَ بِفيها

لا يمكن حفظ اشتراكك. حاول مرة اخرى.
لقد تم اشتراكك بنجاح.

اشترك في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

كن متابعاً أولاً بأول، خطوة بسيطة لتصلك شروحات وقصائد بشكل اسبوعي

تعليقات

الاعضاء النشطين مؤخراً