بلوت إخاء الناس يا عمر كلهم

ديوان أبو العتاهية
شارك هذه القصيدة

بَلَوتُ إِخاءَ الناسِ يا عَمرُ كُلِّهِم

وَجَرَّبتُ حَتّى أَحكَمَتني تَجارِبي

فَلَم أَرَ وُدَّ الناسِ إِلّا رِضاهُمُ

فَمَن يُزرِ أَو يَغضَب فَلَيسَ بِصاحِبِ

Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في ديوان أبو العتاهية، شعراء العصر العباسي، قصائد
تابع عالم الأدب على الشبكات الاجتماعية
أبو العتاهية

أبو العتاهية

إسماعيل بن القاسم بن سويد العنزي ، أبو إسحاق ولد في عين التمر سنة 130هـ/747م، ثم انتقل إلى الكوفة، كان بائعا للجرار، مال إلى العلم والأدب ونظم الشعر حتى نبغ فيه، ثم انتقل إلى بغداد، واتصل بالخلفاء، فمدح الخليفة المهدي والهادي وهارون الرشيد. أغر مكثر، سريع الخاطر، في شعره إبداع، يعد من مقدمي المولدين، من طبقة بشار بن برد وأبي نواس وأمثالهما. كان يجيد القول في الزهد والمديح وأكثر أنواع الشعر في عصره.

قصائد ودواوين شعر قد تعجبك أيضاً:

ديوان علي بن أبي طالب
علي بن أبي طالب

كل ماض كأن لم يكن

كُلُّ ماضٍ كَأَن لَم يَكُن كُلُّ آتٍ فَكَأَن قَدِ Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في ديوان علي بن أبي طالب، شعراء صدر الإسلام، قصائد

ديوان ابن نباتة المصري
ابن نباتة

والذي زاد مقليك اقتدارا

والذي زاد مقليك اقتدارا ما أظنّ الوشاةَ إلا غيارا بهمُ مثل ما بنا من جفون شاجياتٍ تهتك الأستارا كلما جال لحظها ترك النا س سكارى

ديوان العباس بن الأحنف
عباس بن الأحنف

إنما أشرق وجهي أنني

إنَّما أَشرَقَ وَجهي أَنَّني جاءَني ما أَشتَهي مِمَّن أُحِبّ وَالهَوى يَحدُثُ مِن بَعدِ القِلى وَالرِضى يَأتيكَ مِن بَعدِ الغَضَب Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في ديوان العباس

اخترنا لك هذه مجموعة من الاقتباسات الشعرية الملهمة:

شعر محمود البارودي نميل من الدنيا

شعر محمود البارودي – نميل من الدنيا إلى ظل مزنة

مَتَى يَشْتَفِي هَذَا الْفُؤَادُ الْمُفَجَّعُ وَفِي كُلِّ يَوْمٍ رَاحِلٌ لَيْسَ يَرْجعُ نَمِيلُ مِنَ الدُّنْيَا إِلَى ظِلِّ مُزْنَةٍ لَهَا بَارِقٌ فِيهِ الْمَنِيَّةُ تَلْمَعُ وَكَيْفَ يَطِيبُ الْعَيْشُ

شعر ابن زيدون - صبرا لعل الذي بالبعد أمرضني

شعر ابن زيدون – صبرا لعل الذي بالبعد أمرضني

هَل راكِبٌ ذاهِبٌ عَنهُم يُحَيِّيني إِذ لا كِتابَ يُوافيني فَيُحيِيني قَد مِتُّ إِلّا ذَماءً فِيَّ يُمسِكُهُ أَنَّ الفُؤادَ بِلُقياهُم يُرَجّيني ما سَرَّحَ الدَمعَ مِن عَيني

لولا الحياء لعادني استعبار - جرير

لولا الحياء لعادني استعبار – جرير

لَولا الحَياءُ لَعادَني اِستِعبارُ وَلَزُرتُ قَبرَكِ وَالحَبيبُ يُزارُ وَلَقَد نَظَرتُ وَما تَمَتُّعُ نَظرَةٍ في اللَحدِ حَيثُ تَمَكَّنَ المِحفارُ – جرير Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في أبيات

لا يمكن حفظ اشتراكك. حاول مرة اخرى.
لقد تم اشتراكك بنجاح.

اشترك في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

كن متابعاً أولاً بأول، خطوة بسيطة لتصلك شروحات وقصائد بشكل اسبوعي

تعليقات

الاعضاء النشطين مؤخراً