انظر إلى لون الأصيل كأنه

شارك هذه القصيدة

اُنظُر إِلى لَونِ الأَصيلِ كَأَنَّهُ

لا شَكَّ لَونُ مُوَدِّعٍ لِفِراقِ

وَالشَمسُ مِن شَفَقِ المَغيبِ كَأَنَّها

قَد خَمَشَت خَدّاً مِنَ الإِشفاقِ

لاقَت بِحُمرَتِها الخَليجَ فَأَلَّفا

خَجَلَ الصِبا وَمَدامِعَ العُشّاقِ

سَقَطَت أَوانَ غُروبِها مُحمَرَّةً

كَالكَأسِ خَرَّت مِن أَنامِلِ ساقِ

Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في ديوان ابن سهل الأندلسي، شعراء العصر الأندلسي، قصائد
تابع عالم الأدب على الشبكات الاجتماعية
ابن سهل الأندلسي

ابن سهل الأندلسي

أبو إسحاق إبراهيم بن سهل الإسرائيلي الإشبيلي (605 هـ / 1208 - 649 هـ / 1251)، من أسرة ذات أصول يهودية. شاعر كاتب، ولد في إشبيلية واختلف إلى مجالس العلم والأدب فيها.

قصائد ودواوين شعر قد تعجبك أيضاً:

السموأل

إن كان ما بلغت عني فلامني

إِن كانَ ما بُلِّغتَ عَنّي فَلامَني صَديقي وَحُزَّت مِن يَدَيَّ الأَنامِلُ وَكَفَّنتُ وَحدي مُنذِراً في ثِيابِهِ وَصادَفَ حَوطاً مِن عَدُوِّيَ قاتِلُ Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في

ديوان صفي الدين الحلي
صفي الدين الحلي

طاف وفي راحته كأس راح

طافَ وَفي راحَتِهِ كَأسُ راح مُوَقَّرُ الرِدفِ سَفيهُ الوِشاح يُجيلُ في عُشّاقِهِ أَعيُناً نَحنُ بِها المَرضى وَهُنَّ الصِحاح مُقَرطَقٌ مُمَنطَقٌ إِذا نَطَقَ ظَنَنتُ عَنهُ المِسكَ

عبد الله بن المعتز

أصابت عينها عين فزيدت

أَصابَت عَينَها عَينٌ فَزيدَت فُتوراً في المِلاحَةِ وَاِنكِسارا وَصارَ لِغَمزِها عَدَدٌ إِذا ما أَشارَ إِلَيهِ لَحظٌ أَو أَشارا Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في ديوان ابن المعتز،

اخترنا لك هذه مجموعة من الاقتباسات الشعرية الملهمة:

شعر سويد اليشكري - فدعاني حب سلمى بعدما

شعر سويد اليشكري – فدعاني حب سلمى بعدما

فَدَعانِي حُبُّ سَلْمَى بَعْدَ ما ذَهَبَ الجِدَّةُ مِنِّي والرَّيَعْ خَبَّلَتْني ثُمَّ لمَّا تُشْفِنِي فَفُؤَادِي كلَّ أَوْبٍ ما اجتَمَعْ ودَعَتْنِي بِرُقاهَا، إِنَّها تُنزِلُ الأَعْصَمَ مِن رَأْسِ

شعر غزل المتنبي - بدت قمرا ومالت خوط بان

شعر غزل المتنبي – بدت قمرا ومالت خوط بان

بَدَتْ قَمَراً ومالَتْ خُوطَ بانٍ وفاحَتْ عَنْبَراً ورَنَت غَزالا وجارَتْ في الحُكومَةِ ثمّ أبْدَتْ لَنا من حُسنِ قامَتِها اعتِدالا — المتنبي شرح أبيات الشعر: 1 

لا يمكن حفظ اشتراكك. حاول مرة اخرى.
لقد تم اشتراكك بنجاح.

اشترك في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

كن متابعاً أولاً بأول، خطوة بسيطة لتصلك شروحات وقصائد بشكل اسبوعي

تعليقات

الاعضاء النشطين مؤخراً