النفس عند فراقها جثمانها

ديوان أبو العلاء المعري
شارك هذه القصيدة

النَفسُ عِندَ فِراقِها جُثمانَها

مَحزونَةٌ لِدُروسِ رَبعٍ عامِرِ

كَحمامَةٍ صيدَت فَثَنَّت جيدَها

أَسَفاً لِتَنظُرَ حالَ وَكرٍ دامِرِ

Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في ديوان أبو العلاء المعري، شعراء العصر العباسي، قصائد
تابع عالم الأدب على الشبكات الاجتماعية
أبو العلاء المعري

أبو العلاء المعري

أبو العلاء المعري (363 هـ - 449 هـ) (973 -1057م) هو أحمد بن عبد الله بن سليمان القضاعي التنوخي المعري، شاعر ومفكر ونحوي وأديب من عصر الدولة العباسية، ولد وتوفي في معرة النعمان في محافظة إدلب وإليها يُنسب. لُقب بـرهين المحبسين أي محبس العمى ومحبس البيت وذلك لأنه قد اعتزل الناس بعد عودته من بغداد حتى وفاته.

قصائد ودواوين شعر قد تعجبك أيضاً:

ديوان ابن نباتة المصري
ابن نباتة

أخا العلم إن الشمس باد ضياؤها

أخا العلمِ إنَّ الشمس بادٍ ضياؤها فسرْ بسناءٍ حيثما أنت سائِر وخلّ فتى شيرازَ عنكَ فإنما هو القطب قد دارت عليه الدوائر Recommend0 هل أعجبك؟نشرت

الكميت بن زيد

فقد صرت عما لها بالمشيب

فقد صرتُ عماً لها بالمشيـ ـب زولاً لديها هو الأزولْ كهُولة ما أوقد المحلفو ن للحالفين وما هوَّلوا Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في ديوان الكميت بن

ديوان أبو ذؤيب الهذلي
أبو ذؤيب الهذلي

جمالك أيها القلب القريح

جَمالَكَ أَيُّها القَلبُ القَريحُ سَتَلقى مَن تُحِبُّ فَتَستَريحُ نَهَيتُكَ عَن طِلابِكَ أُمَّ عَمرٍ بِعاقِبَةٍ وَأَنتَ إِذٍ صَحيحُ فَقُلتُ تَجَنَّبَن سُخطَ اِبنِ عَمٍّ وَمَطلَبَ شُلَّةٍ وَنَوىً

اخترنا لك هذه مجموعة من الاقتباسات الشعرية الملهمة:

شعر أبو تمام - في كل يوم في فؤادي وقعة

شعر أبو تمام – في كل يوم في فؤادي وقعة

غابَت نُجومُ السَعدِ يَومَ فِراقِها وَأَساءَتِ الأَيّامُ فيها مَحضِري في كُلِّ يَومٍ في فُؤادي وَقعَةٌ لِلشَوقِ إِلّا أَنَّها لَم تُذكَرِ أَرِني حَليفاً لِلصِبا جارى الصِبا

لا يمكن حفظ اشتراكك. حاول مرة اخرى.
لقد تم اشتراكك بنجاح.

اشترك في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

كن متابعاً أولاً بأول، خطوة بسيطة لتصلك شروحات وقصائد بشكل اسبوعي

تعليقات

الاعضاء النشطين مؤخراً