إليك ابن جدعان أعملتها

ديوان دريد بن الصمة

إِلَيكَ اِبنَ جُدعانَ أَعمَلتُها

مُخَفَّفَةً لِلسُرى وَالنَصَب

فَلا خَفضَ حَتّى تُلاقي اِمرَأً

جَوادَ الرِضا حَليمَ الغَضَب

وَجَلداً إِذا الحَربُ مَرَّت بِهِ

يَعينُ عَلَيها بِجَزلِ الحَطَب

رَحَلتُ البِلادَ فَما إِن أَرى

شَبيهَ اِبنِ جُدعانَ وَسطَ العَرَب

سِوى مَلِكٍ شامِخٍ مُلكُهُ

لَهُ البَحرُ يَجري وَعَينُ الذَهَب

Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في ديوان دريد بن الصمة، شعراء العصر الجاهلي، قصائد
لقد قمنا بعمل استبيان سريع مكون من 10 أسئلة لاستطلاع أراءكم حول مستوى الخدمات المقدمة من خلالنا للعمل على تحسينها وتطويرها  نرجو منكم تعبئة هذه الاستبانة شاكرين لكم حسن تعاونكم. رابط الاستبيان  

قد يعجبك أيضاً

تعليقات