إلههم ربي وربي إلههم

ديوان حاتم الطائي
شارك هذه القصيدة

إِلَهُهُمُ رَبّي وَرَبّي إِلَهُهُم

فَأَقسَمتُ لا أَرسو وَلا أَتَمَعَّدُ

Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في ديوان حاتم الطائي، شعراء العصر الجاهلي، قصائد
تابع عالم الأدب على الشبكات الاجتماعية
حاتم الطائي

حاتم الطائي

حاتم الطائي شاعر عربي جاهلي وأمير قبيلة طيء (توفي 46 ق. هـ / 605 م) اشتهر بكرمه واشعاره و جوده. لحاتم الطائي شعر كثير وهو من البلاغة بمكان، له ديوان واحد في الشعر.

قصائد ودواوين شعر قد تعجبك أيضاً:

ديوان صفي الدين الحلي
صفي الدين الحلي

قد أقبل السبت بأنواره

قد أقبل السبت بأنواره يهدي التقى بالأمن والسبت وجاء بالسير على سبته أخو الشجا فعاد بالسبت وجدّ بالغبراء في سبتها ليذهب الأتراح كالسبت لدى همام

ديوان لسان الدين بن الخطيب
لسان الدين بن الخطيب

أمولاي استزد بالشكر صنعا

أموْلايَ اسْتَزِدْ بالشُّكْرِ صُنْعا فقَدْ وعَدَ المَزيدَ اللّهُ بعْدَهْ أبَحْتَ ذِمارَ مَنْ ناواكَ لمّا نَوَيْتَ جِهادَهُ وقَصَدْتَ قَصْدَهْ وما كانَ الذِّمارُ بمُسْتَباحٍ ولكنَّ العَزيزَ أعَزَّ

ديوان ابن خفاجة
ابن خفاجة

لذكرك ماعب الخليج يصفق

لِذِكرِكَ ماعَبَّ الخَليجُ يُصَفِّقُ وَبِاِسمِكَ ماغَنّى الحَمامُ المُطَوَّقُ وَمِن أَجلِكَ اِهتَزَّ القَضيبُ عَلى النَقا وَأَشرَقَ نُوّارُ الرُبى يَتَفَتَّقُ وَما ذاكَ إِلّا أَنَّ خُلقَكَ رائِقٌ يُهَزُّ

اخترنا لك هذه مجموعة من الاقتباسات الشعرية الملهمة:

شعر محمود درويش - تكبر تكبر

شعر محمود درويش – تكبر تكبر

تَكَبَّر تَكَبَّر فمَهما يَكُن من جَفاك ستَبقى ، بِعَيني و لَحمي ، مَلاك وتَبقى كما شاء لي حُبُّنا أن أراك نَسيمُك عَنبر وأرضُكَ سُكَّر وإني

لا يمكن حفظ اشتراكك. حاول مرة اخرى.
لقد تم اشتراكك بنجاح.

اشترك في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

كن متابعاً أولاً بأول، خطوة بسيطة لتصلك شروحات وقصائد بشكل اسبوعي

تعليقات

الاعضاء النشطين مؤخراً