إذا وضع الميزان في قبة العدل

ديوان محيي الدين بن عربي
شارك هذه القصيدة

إذا وضع الميزان في قبةِ العدلِ

ترجَّح ميزان السماحةِ بالفصلِ

وإن لم يكن بالفضل فالوزنُ خاسرٌ

وإنْ كان إيثاراً بما كان مِن بذلِ

فاوّلُ حقٍّ فيه حقُّ إلهه

وحقُّ رسولِ الله ذي المجدِ والفضلِ

ومن بعدِه حقُّ المكلِّفِ نفسه

وحق فراشِ الشخصِ إنْ كان ذا أهل

وحقُّ بنيه ثم حقُّ خديمه

ومن بعده حقُّ القرابة بالعدلِ

إلى جاره الأدنى إلى أهل دينه

إلى كلِّ ذي حقٍّ ويجري على الأصلِ

لهذا الذي قد قلته وزن شرعه

وأما الذي للكل فاضربه في الكل

فيخرج كل الكل من ضرب كله

كما تخرج الأمثال من واحد المثل

فإن كان ذا فضلٍ فيوصَل فضله

وما ثَم من وصل وما ثَم من فصل

إذا ضرب الإنسان واحدَ عينه

بعينِ وجودِ الأصل لم يبدُ للمثلِ

سوى نفسِه فافهم حقيقة ضربه

فما ثَم إلا الحقُّ إذ أنت كالظلِّ

Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في ديوان محيي الدين بن عربي، شعراء العصر الأيوبي، قصائد
تابع عالم الأدب على الشبكات الاجتماعية
محيي الدين بن عربي

محيي الدين بن عربي

محمد بن علي بن محمد بن عربي أَبوبكر الحاتمي الطائي الأندلسي المعروف بمحي الدين بن عربي. فيلسوف من المتكلمين ، ولد في مرسية بالأندلس وانتقل إلى اشبيلية وقام برحلة فزار الشام وبلاد الروم والعراق والحجاز، واستقر في دمشق ومات فيها.

قصائد ودواوين شعر قد تعجبك أيضاً:

ديوان ابن معصوم
ابن معصوم

سقى تلك الأباطح والرمالا

سَقى تِلكَ الأَباطح والرِمالا عِهادُ الغيثِ ينهملُ اِنهمالا وَحَيّا اللَهُ بالجَرعاء حيّاً رعَيتُ به الغَزالةَ والغَزالا دياراً كُنتُ آمنُها نزولاً ولا أَخشى لدائرةٍ نِزالا إِذا

ديوان الشريف المرتضى
الشريف المرتضى

فؤادي مشغول بك العمر كله

فؤادِيَ مشغولٌ بك العمرَ كلَّه وأنتَ كما يهوى الخَلِيُّون فارغُ وإنْ أكُ في دار الهوى وسْطَ عَقْرِها فإنّك عن دار الصّبابةِ رائغُ تباعدتَ عنّي بعد

ديوان عبد الغني النابلسي
عبد الغني النابلسي

يا مثمرا قبل ينبت

يا مثمراً قبل ينبُتْ في قلبه الجهل يَنْكُتْ دع ينطق الحق واسكُتْ لا تحسبنْ أن بالكت ب مثلنا ستصيرُ ما الإنس قلب وحيشٌ بفكره مستجيشٌ

اخترنا لك هذه مجموعة من الاقتباسات الشعرية الملهمة:

شعر المتنبي - نحن أدرى وقد سألنا بنجد

شعر المتنبي – نحن أدرى وقد سألنا بنجد

نَحْنُ أدْرَى وَ قد سألْنَا بِنَجْدٍ أطَوِيلٌ طَرِيقُنَا أمْ يَطُولُ وَ كَثيرٌ مِنَ السّؤالِ اشْتِيَاقٌ وَ كَثِيرٌ مِنْ رَدّهِ تَعْليلُ — المتنبي Recommend0 هل أعجبك؟نشرت

لا يمكن حفظ اشتراكك. حاول مرة اخرى.
لقد تم اشتراكك بنجاح.

اشترك في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

كن متابعاً أولاً بأول، خطوة بسيطة لتصلك شروحات وقصائد بشكل اسبوعي

تعليقات

الاعضاء النشطين مؤخراً