إذا ما دعا داع تلبي من الحشى

ديوان محيي الدين بن عربي
شارك هذه القصيدة

إذا ما دعا داع تلبي من الحشى

هويته فهو المجيبُ لمن دعا

فما أنا إلا عينه ليس غيره

ولستُ بذي مزج ولا أنا بالوعا

فمن قال إن القول بالحدِّ واحد

فذلك قولٌ ليس يدريه من وعى

من العلم إلا رسمه لا وجوده

وإن مصيبَ الحقِّ من قال أجمعا

إذا عاينتْ عينٌ لعينٍ كلامه

على ألسن الأرسال بالحسِّ مصرعا

فلا بدَّ من صوتٍ يعين حرفه

ولا بدَّ من حرفٍ فقد ثبتا معا

فيا منكرَ التركيب في كلِّ ناطقٍ

وفي نطقه لو كنتَ بالحق مولعا

رأيت وجودَ الحقِّ عين كوائن

أمنت لها من غير أن تتصدّعا

إذا كان نظمي عين نثري فمن هما

فقل لهما يا صاح للحقِّ وارجعا

رعى الله عبداً منصفاً ذا حقيقة

كما أنه بالحقِّ للحقِّ قد رعى

Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في ديوان محيي الدين بن عربي، شعراء العصر الأيوبي، قصائد
تابع عالم الأدب على الشبكات الاجتماعية
محيي الدين بن عربي

محيي الدين بن عربي

محمد بن علي بن محمد بن عربي أَبوبكر الحاتمي الطائي الأندلسي المعروف بمحي الدين بن عربي. فيلسوف من المتكلمين ، ولد في مرسية بالأندلس وانتقل إلى اشبيلية وقام برحلة فزار الشام وبلاد الروم والعراق والحجاز، واستقر في دمشق ومات فيها.

قصائد ودواوين شعر قد تعجبك أيضاً:

ديوان ابن نباتة المصري
ابن نباتة

لعمري لقد حفت بأمن وصحة

لعمري لقد حفت بأمنٍ وصحةٍ ليالي وصالٍ للهناءِ مبيح أحاشيكَ عن تعريض سقم وأرتجي عوائد عيش للهناء منيح فلا سقمٌ إلاَّ بجفنِ مليحةٍ ولا عارضٌ

ديوان ابن النقيب
ابن النقيب

وبين الغصون الهيف للنهر أرقم

وبين الغصون الهِيف للنهر أرقَمٌ يُعبّس في وجه النسيم إِذا انبرى فيحكي كميّا دونه النسج رامحا يدور بعَضْب منجداً فيه مُغورا Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في

ديوان أبو تمام
أبو تمام

حبك بين الحشا مقيم

حُبُّكَ بَينَ الحَشا مُقيمُ يا أَيُّها الشادِنُ الرَخيمُ أَما وَخَدٍّ عَلاهُ وَردٌ أَبدَعَ في طيبِهِ النَعيمُ لَقَد تَمَكَّنتَ مِن فُؤادٍ أَسقَمَهُ طَرفُكَ السَقيمُ Recommend0 هل

اخترنا لك هذه مجموعة من الاقتباسات الشعرية الملهمة:

شعر كثير عزة - فما في حياة بعد موتك رغبة

شعر كثير عزة – فما في حياة بعد موتك رغبة

فَما في حَياةٍ بَعدَ مَوتِك رَغبَةٌ وَلا في وِصالٍ بَعدَ هَجرِكَ مَطمَعُ وَما لِلهَوى وَالحُبِّ بَعدَك لذَّةٌ وَماتَ الهَوى وَالحُبُّ بَعدَك أَجمَعُ — كثير عزة

شعر أحمد شوقي - لم ادر ما طيب العناق على الهوى

شعر أحمد شوقي – لم أدر ما طيب العناق على الهوى

لَمْ أَدْرِ مَا طِيبُ العِنَاقِ عَلَى الهَوَى حَتّى تَرَفَّقَ سَاعِدِي فَطَوَاكِ وَتأَوَّدَتْ أَعْطَافُ بَانِكِ فِي يَدَيَّ وَاحْمَرَّ مِن خَفَرَيْهما خدّاكِ ودخَلْتُ فِي لَيلَينِ: فَرْعَك والدُّجَى

اقتباسات محمود درويش - هو الحب

اقتباسات محمود درويش – هو الحب

من سوء حظّيَ أَني نجوت مراراً من الموت حبّاً ومن حُسْن حظّي أنيَ ما زلت هشًّا لأدخل في التجربةْ ! يقول المحبُّ المجرِّبُ في سره

لا يمكن حفظ اشتراكك. حاول مرة اخرى.
لقد تم اشتراكك بنجاح.

اشترك في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

كن متابعاً أولاً بأول، خطوة بسيطة لتصلك شروحات وقصائد بشكل اسبوعي

تعليقات

الاعضاء النشطين مؤخراً