إذا كنت محسانا فليتك تسلم

ديوان محيي الدين بن عربي
شارك هذه القصيدة

إذا كنتَ مِحساناً فليتك تسلمُ

فكيف إذا ما كنت بالضدّ تعلم

لحى الله دهراً كنتَفيه مقدَّماً

فويلٌ لدهرِ أنت فيه المقدَّم

فأخسر خلق الله مَنْ باعَ دينه

بديناً جَهولٍ غيره وهو يظلم

Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في ديوان محيي الدين بن عربي، شعراء العصر الأيوبي، قصائد
تابع عالم الأدب على الشبكات الاجتماعية
محيي الدين بن عربي

محيي الدين بن عربي

محمد بن علي بن محمد بن عربي أَبوبكر الحاتمي الطائي الأندلسي المعروف بمحي الدين بن عربي. فيلسوف من المتكلمين ، ولد في مرسية بالأندلس وانتقل إلى اشبيلية وقام برحلة فزار الشام وبلاد الروم والعراق والحجاز، واستقر في دمشق ومات فيها.

قصائد ودواوين شعر قد تعجبك أيضاً:

ديوان محيي الدين بن عربي
محيي الدين بن عربي

سرائر سر لا تصان ولا تفشى

سرائر سرٍّ لا تصان ولا تفشى وأبكارها لا تُستباح ولا تغشى فمطعمها للحسِّ شهدٌ لذائق وملمسها للعقلِ كالحية الرقشا تولد للأفكار في كلِّ ساعةٍ من

ديوان أبو العلاء المعري
أبو العلاء المعري

إذا ما ابن ستين ضم الكعاب

إِذا ما اِبنُ سِتّينَ ضَمَّ الكِعابَ إِلَيهِ فَقَد حَلَّتِ البَهَلَه هُوَ الشَيخُ لَم يَرضَهُ أَهلُهُ وَلَم يُرضِ في فِعلِهِ أَهلَه فَلا يَتَزَوَّج أَخو الأَربَعي نَ

ديوان جميل بن معمر
جميل بن معمر

لهفا على البيت المعدي لهفا

لَهفاً عَلى البَيتِ المَعَدِّيِّ لَهفا مِن بَعدِ ما كانَ قَدِ اِستَكَفّا وَلَو دَعا اللَهَ وَمَدَّ الكَفّا لَرَجَفَت مِنهُ الجِبالُ رَجفا Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في ديوان

اخترنا لك هذه مجموعة من الاقتباسات الشعرية الملهمة:

شعر أدونيس - إذا ضحك الموت في شفتيك

شعر أدونيس – إذا ضحك الموت في شفتيك

أعيشُ مع الضوء عُمْري عبيرٌ يمرّ، وثانيتي سنواتُ وأعشق ترتيلةً في بلادي تَناقَلها كالصباح الرعاةُ رَموْها على الشمس قطعةَ فجرٍ نقيٍّ وصلّوا عليها وماتوا –

شعر الإمام الشافعي - المرء إن كان عاقلا ورعاً

شعر الإمام الشافعي – المرء إن كان عاقلا ورعاً

المَرءُ إِن كانَ عاقِلاً وَرِعاً أَشغَلَهُ عَن عُيوبِ غَيرِهِ وَرَعُه كَما العَليلُ السَقيمُ أَشغَلَهُ عَن وَجَعِ الناسِ كُلِّهِم وَجَعُه — الإمام الشافعي Recommend0 هل أعجبك؟نشرت

شعر أديب الدايخ - لولا غرامي لما ذرفت الأَدمعا

شعر أديب الدايخ – لولا غرامي لما ذرفت الأَدمعا

لَوْلا غَرَامِي لِمَا ذَرَفَت الأَدْمُعَا وَلَمَّا وُجِدَت الْدَّمْع سَهْلا طَيِّعَا يَارَب إِنِّي بِالْجَمَال مُوَلَّع مَاذَنْب قَلْب بِالْجَمَال تَوَلَّعَا أَنْت الَّذِي صَغَت الْغَوَانِي فِتْنَة وَكِسْوَتُهُن تَدَلُّلا

لا يمكن حفظ اشتراكك. حاول مرة اخرى.
لقد تم اشتراكك بنجاح.

اشترك في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

كن متابعاً أولاً بأول، خطوة بسيطة لتصلك شروحات وقصائد بشكل اسبوعي

تعليقات

الاعضاء النشطين مؤخراً