إذا كان إكرامي صديقي واجبا

ديوان أبو العلاء المعري

إِذا كانَ إِكرامي صَديقِيَ واجِباً

فَإِكرامُ نَفسي لا مَحالَةَ أَوجَبُ

وَأَحلِفُ ما الإِنسانُ إِلّا مُذَمَّمٌ

أَخو الفَقرِ مِنّا وَالمَليكُ المُحَجَّبُ

أَيَعقِلُ نَجمُ اللَيلِ أَو بَدرُ تِمِّهِ

فَيُصبِحَ مِن أَفعالِنا يَتَعَجَّبُ

نشرت في ديوان أبو العلاء المعري، شعراء العصر العباسي، قصائد

قد يعجبك أيضاً

تعليقات