إذا ذكرت نفسي شريكا تقطعت

ديوان جرير
شارك هذه القصيدة

إِذا ذَكَرَت نَفسي شَريكاً تَقَطَّعَت

عَلى مَضرَحِيٍّ لِلمَقامَةِ رائِسِ

وَكانَ أَخا المَولى إِذا خافَ عَثرَةً

شَريكٌ وَخَصمَ الأَصيَدِ المُتَشاوِسِ

فَما كانَ أَبلانا مِنَ الدَهرِ نَبوَةً

لَدى البابِ أَو عَضَّ السِنينَ الأَحامِسِ

لَقَد غادَروا بِالعيصِ عِلقَ مَضِنَّةٍ

وَلَم تَرَ عَيني مِثلَهُ عِلقَ لابِسِ

وَقالوا أَلا تَبكي تَميمٌ أَخاهُمُ

أَبا الصَلتِ زَينَ الوَفدِ سَمَّ الفَوارِسِ

Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في ديوان جرير، شعراء العصر الأموي، قصائد
تابع عالم الأدب على الشبكات الاجتماعية
جرير

جرير

جرير بن عطية الكلبي اليربوعي التميمي. من أشهر شعراء العرب في فن الهجاء وكان بارعًا في المدح أيضًا. كان جرير أشعر أهل عصره، ولد ومات في نجد، وعاش عمره كله يناضل شعراء زمنه ويساجلهم فلم يثبت أمامه غير الفرزدق والأخطل. كان عفيفاً، وهو من أغزل الناس شعراً.

قصائد ودواوين شعر قد تعجبك أيضاً:

ابن الوردي

هذا اليهودي الطبيب الذي

هذا اليهوديُّ الطبيبُ الذي لا طوَّلَ اللهُ لنا عمرَهُ قدْ أخذَ الثأرَ لآبائِهِ يا قومَنا لا تهملوا أمرَهُ تخافُ عينُ الشمسِ مِنْ كحلِهِ قائلةً ربِّ

ديوان بهاء الدين زهير
بهاء الدين زهير

بالله قل لي يا رسول

بِاللَهِ قِلُ لي يا رَسولُ ما ذَلِكَ العَتبُ الطَويلُ بِاللَهِ قُل لي ثانِياً فَلَقَد طَرِبتُ لِما تَقولُ لَرِّر لِسَمعي ذِكرَها وَدَعِ الحَديثَ بِها يَطولُ بِاللَهِ

ديوان الفرزدق
الفرزدق

زار القبور أبو مالك

زارَ القُبورَ أَبو مالِكٍ بِرَغمِ العُداةِ وَأَوتارِها وَأَوصى الفَرَزدَقَ عِندَ المَماتِ بِأُمِّ جَريرٍ وَأَعيارِها قُبَيِّلَةٌ كَأَديمِ الكُراعِ تَعجِزُ عَن نَقضِ أَمرارِها هُمُ يُظلَمونَ وَلا يَظلِمونَ

اخترنا لك هذه مجموعة من الاقتباسات الشعرية الملهمة:

شعر المتنبي - من الجآذر في زي الأعاريب

شعر المتنبي – ليت الحوادث باعتني الذي أخذت

لَيتَ الحَوادِثَ باعَتني الَّذي أَخَذَت مِنّي بِحِلمي الَّذي أَعطَت وَتَجريبي فَما الحَداثَةُ مِن حِلمٍ بِمانِعَةٍ قَد يوجَدُ الحِلمُ في الشُبّانِ وَالشيبِ — المتنبي معاني المفردات:

لا يمكن حفظ اشتراكك. حاول مرة اخرى.
لقد تم اشتراكك بنجاح.

اشترك في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

كن متابعاً أولاً بأول، خطوة بسيطة لتصلك شروحات وقصائد بشكل اسبوعي

تعليقات

الاعضاء النشطين مؤخراً