إذا المرء أفشى سره بلسانه

ديوان الإمام الشافعي
شارك هذه القصيدة

إِذا المَرءُ أَفشى سِرَّهُ بِلِسانِهِ

وَلامَ عَليهِ غَيرَهُ فَهُوَ أَحمَقُ

إِذا ضاقَ صَدرُ المَرءِ عَن سِرِّ نَفسِهِ

فَصَدرُ الَّذي يُستَودَعُ السِرَّ أَضيَقُ

Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في ديوان الإمام الشافعي، شعراء العصر العباسي، قصائد
تابع عالم الأدب على الشبكات الاجتماعية
الإمام الشافعي

الإمام الشافعي

أبو عبد الله محمد بن إدريس الشافعيّ المطَّلِبيّ القرشيّ (150-204هـ / 767-820م) هو ثالث الأئمة الأربعة عند أهل السنة والجماعة، وصاحب المذهب الشافعي في الفقه الإسلامي، ومؤسس علم أصول الفقه، وهو أيضاً إمام في علم التفسير وعلم الحديث، وقد عمل قاضياً فعُرف بالعدل والذكاء. وإضافةً إلى العلوم الدينية، كان الشافعي فصيحاً شاعراً، ورامياً ماهراً، ورحّالاً مسافراً.

قصائد ودواوين شعر قد تعجبك أيضاً:

ديوان الشريف الرضي
الشريف الرضي

ردوا تراث محمد ردوا

رُدّوا تُراثَ مُحَمَّدٍ رُدّوا لَيسَ القَضيبُ لَكُم وَلا البُردُ هَل عَرَّقَت فيكُم كَفاطِمَةٍ أَم هَل لَكُم كَمُحَمَّدٍ جَدُّ جُلُّ اِفتِخارِهِمُ بِأَنَّهُمُ عِندَ الخِصامِ مَصاقِعُ لُدُّ

ديوان أبو العتاهية
أبو العتاهية

أرى الشيء أحيانا بقلبي معلقا

أَرى الشَيءَ أَحياناً بِقَلبي مُعَلَّقاً فَلا بُدَّ أَن يَبلى وَأَن يَتَمَزَّقا تَصَرَّفتُ أَطواراً أَرى كُلَّ عِبرَةٍ وَكانَ الصِبا مِنّي جَديداً فَأَخلَقا وَكُلُّ اِمرِئٍ في سَعيِهِ

ديوان لبيد بن ربيعة
لبيد بن ربيعة

ألم تلمم على الدمن الخوالي

أَلَم تُلمِم عَلى الدِمَنِ الخَوالي لِسَلمى بِالمَذانِبِ فَالقُفالِ فَجَنبَي صَوأَرٍ فَنِعافِ قَوٍّ خَوالِدَ ما تَحَدَّثُ بِالزَوالِ تَحَمَّلَ أَهلُها إِلّا عِراراً وَعَزفاً بَعدَ أَحياءٍ حِلالِ وَخَيطاً

اخترنا لك هذه مجموعة من الاقتباسات الشعرية الملهمة:

لا يمكن حفظ اشتراكك. حاول مرة اخرى.
لقد تم اشتراكك بنجاح.

اشترك في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

كن متابعاً أولاً بأول، خطوة بسيطة لتصلك شروحات وقصائد بشكل اسبوعي

تعليقات

الاعضاء النشطين مؤخراً